2024-04-17 - الأربعاء
banner
أخبار محلية
banner

الرحيبة: أهمية الدراسات العلمية والبحثية لموقع ام الجمال السياحي

{clean_title}
جهينة نيوز -
 
خلال رعايته ورشة عمل التطور التخطيطي ونمذجة التراث الحضري لمنطقة ام الجمال
 
 يوسف المشاقبة.
أكد رئيس بلدية ام الجمال الجديدة حسن الرحيبة أهمية الدراسات والأبحاث العلمية ذات الصلة بموقع ام الجمال السياحي وما حولها في إبراز هذا الموقع عالمياً وخاصة بأنه
مرشح ضمن قائمة التراث العالمي.

جاءت تاكيدات الرحيبة عقب رعايته ورشة العمل والتي نظمتها بلدية ام الجمال الجديدة وبالتعاون مع مديرية الشؤون البلدية للواء البادية الشمالية وجامعة آل البيت ممثلة بكلية الهندسة ومركز تنمية المجتمع المحلي وبعنوان " التطور التخطيطي ونمذجة التراث الحضري لمنطقة ام الجمال"

وأشار الرحيبة إلى أن هذه الجهود التشاركية ما بين جميع مؤسسات الوطن من شأنها المساهمة في إنجاح الجهود التي تقوم بها البلدية والوزارات ذات العلاقة لتحقيق ما نصبوا اليه بأن تكون وبعون الله تعالى موقع ام الجمال السياحي في قائمة التراث العالمي.

وثمن الرحيبة جهود جميع المشاركين في الورشة والتي من شأنها أن تحقق إضافة ونقلة نوعية لبيان أهمية هذا الموقع الأثري والسياحي على مستوى المنطقة والعالم وبما يحقق المزيد من جذب السواح والمشاريع لهذه المنطقة.
مديرة الشؤون البلدية في البادية الشمالية المهندسة براءة تليلان ثمنت من جانبها جهود البلدية لاستضافة هذه اللقاءات والورش الهامة وأهميتها في التعرف أكثر على الموقع السياحي وإجراء الدراسات البحثية والعلمية وبما يخدم الموقع والمجتمع المحلي.

وبين نائب عميد كلية الهندسة الدكتور رامي الشوابكة أهمية موقع ام الجمال السياحي والمساهمة الكبيرة من قبل طلبة كلية الهندسة في جامعة آل البيت وبالتعاون مع بلدية ام الجمال الجديدة مشكورة لاجراء المزيد من الدراسات ومشاريع التخرج وبما تحقق الفائدة على الجميع.

خبير الآثار الدكتور موفق المساعيد استعرض من جانبه ما تم تقديمه خلال الفترة الماضية ولغاية اللحظة لمشروع موقع ام الجمال السياحي من خلال الموقع الإلكتروني من معلومات هامه تفيد الباحثين وأصحاب العلاقة.

وعلى هامش الورشة التي ادارها المهندس أحمد العظامات والمهندسة دانا المساعيد تم عرض فلم توضيحي من إنتاج قسم التراث العمراني في بلدية ام الجمال الجديدة لمنطقة ام الجمال والموقع السياحي.

وكان عدد من المشاركين من طلبة كلية الهندسة المعمارية للدراسين في برنامجي البكالوريوس والماجستير قد قاموا بجولة ميدانية إلى الموقع السياحي.
تابعو جهينة نيوز على google news