2022-08-09 - الثلاثاء

أمننا الأسري واقع وتحديات ندوة ضمن مبادرة أمننا الاجتماعي لجمعية ملتقانا لرائدات الاردنيات في المفرق

أمننا الأسري واقع وتحديات ندوة ضمن مبادرة أمننا الاجتماعي  لجمعية ملتقانا لرائدات الاردنيات في المفرق
جهينة نيوز -
يوسف المشاقبة
 نظمت جمعية ملتقانا للرائدات الاردنيات وبالتعاون مع بلدية المفرق الكبرى وضمن مبادرة أمننا الاجتماعي ندوة بعنوان " أمننا الأسري واقع وتحديات"  برعاية رئيس بلدية المفرق الكبرى ناصر الدين اخوارشيدة الخزاعلة. 
وفي بداية اللقاء رحب مندوب رئيس البلدية نائبه أحمد المشاقبة بالحضور والمشاركين وموكدا دعم البلدية للانشطة والفعاليات الهامة والتي تخدم المجتمع المحلي وخصوصا مثل هذه الندوات المتخصصة في المجالات الأسرية والتوعية للخروج بتوصيات هامة.        

  كما رحبت عضو مجلس بلدي المفرق ومنسقة الجلسة المحامية عالية عرابي بالحضور والمشاركين وأكدت على أهمية هذه الندوة في التعرف على أرض الواقع لأبرز القوانين والتعليمات ذات العلاقة بهذا الموضوع والتحديات التي تواجه الأسرة.        
 وأشارت المحامية عرابي إلى أهمية هذه الشراكة والتي جاءت تجسيدا لجهود البلدية في دعم أنشطة وفعاليات المجتمعات المحلية والمساهمة في توضيح البرامج التوعوية ذات الصلة بمثل هذه المواضيع الهامة للوصول إلى حلول ناجعة لمثل هذه المجالات التي تتطلب المزيد من النقاش والاثراء بما هو مفيد.
 رئيسة جمعية ملتقانا للرائدات الاردنيات المحامية أميرة القنة اوضحت من جانبها نشأة وأهداف الجمعية والأنشطة التي تقوم بها من خلال نشر الوعي القانوني والثقافي وعمل الدراسات والأبحاث القانونية وتعميق النواحي الاجتماعية والقانونية والتعاون مع المجتمعات المحلية ومؤسسات المجتمع المدني.
وأشارت إلى أن الجمعية تسعى لتطوير الكفاءات القانونية والثقافية وخلق حلقة تواصل بين السيدات المشاركات في الملتقى لتعزيز الروابط الاجتماعية وبث روح التعاون وبما يحقق النهضة المجتمعية، مستعرضة اهم التحديات التي تواجه الأسرة وعمل المرأه وأثره على منظومة الحقوق والواجبات داخل الأسرة.
 وعرضت المحامية مجد الجمزواي شرحا مفصلا لواقع الحماية الاقتصادية للمرأة في الشريعة الإسلامية من خلال بيان جوانب هذا المجال ودور المرأة في العمل وحقوقها.
المحامية سوزان الطحان قدمت ورقة عمل حول الطلاق الصامت وأثره على أمننا الأسري أشارت فيها نماذج هذا المجال والتحديات والمطلوب لمواجه هذه التحديات والتخفيف من آثارها السلبية على المجتمع. 
وفي ختام الندوة  وإدارتها المحامية لمى بدوي عضو الجمعية والتي حضرها عدد من أعضاء المجلس البلدي والمدعوين دار نقاش موسع تم خلالها الإجابة على أسئلة واستفسارات الحضور.
تابعو جهينة نيوز على google news