ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية

ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
جهينة نيوز -
زيد عوامله-السلط
 أعلن رئيس لجنة بلدية السلط الكبرى علي بطاينه عن استعداد بلدية السلط الكبرى لتنفيذ جسر المشاه في منطقة السرو طلوع الخرابشه على نفقة البلديه حفاظا على سلامة أرواح المواطنين مستخدمي الطريق خلال ندوة حوارية حول المبادرة التي اطلقتها مديرية الأمن العام تحت شعار
(افراحنا امنه) نظمتها الشرطة المجتمعية في مركز امن المدينة السلط بالتعاون مع بلدية السلط الكبرى 
بحضور مدير شرطة محافظة البلقاء العميد الدكتور تامر المعايطة 
و نائب محافظ البلقاء رئيس لجنة بلدية السلط الكبرى 
علي بطاينه ورئيس قسم امن وقائي البلقاء الرائد عمر الخوالدة  و رئيس قسم سير البلقاء الرائد عايد السردي 
وسعادة النائب نضال الحياري 
و مدير التربية والتعليم الدكتور هارون الرحاحلة 
و مدير اوقاف البلقاء الدكتور احمد الخرابشة و مفتي البلقاء الدكتور هاني العابد و هيئة شباب كلنا الاردن في السلط 
مهند الواكد. و شباب مبادرة أبناء السلط حمزه عوامله.
 وعدد من مدراء الدوائر الحكومية واعضاء مجالس الأمن المحلية وهيئات شبابية واعضاء مجلس النواب في محافظة البلقاء وعدد من المتقاعدين العسكريين.

و رحب الحضور بضيف مدينة السلط مدير المركز الثقافي التركي جنكيز إر أوغلو و الذي كان في زيارة خاصة لمدينة السلط.
  
وفي كلمة تحدث فيها مدير شرطة محافظة البلقاء
العميد المعايطة على ضرورة تكاتف الجهود للتصدي لظاهرة اطلاق العيارات النارية والمخالفات المرورية وخصوصاً الخطرة منها والتي تشكل خطر على سلامة المواطنين والتي ترافق الافراح و مواكب المناسبات والاحتفالات المخالفة عندما يتم حجز السير من جميع المسارب و تعطيل حركة السير على المواطنين مستخدمي الطريق. 

وثمن المعايطة الدور التشاركي بين مديرية الامن العام ومؤسسات المجتمع المحلي و خصوصا بلدية السلط الكبرى 

كما واشار المعايطة الى ان التصدي لتلك السلوكيات السلبية 
و مكافحة إنتشار ظاهرة التسول سيعكس الصورة الحضارية 
عن مدينة السلط، 

كما وعَرّج على أن مسؤولية المحافظة على النظام البيئي ونظافة مدينة السلط وجمالها هي مسؤولية جماعية تقع 
على عاتق الجميع وان مديرية الامن العام تسعى دوماً لتوطيد الشراكة مع كافة اطياف المجتمع بكافة مكوناته لما لهم من دور فاعل في هذا الواجب ومن خلال اطلاق مبادرة (بيئتنا رئتنا).

وفي السياق ذاته اشار العميد المعايطة الى أن مديرية شرطة محافظة البلقاء وبالتعاون مع مؤسسات المجتمع المحلي وضمن المعايير القانونية تسعى لأن تبقى مدينة السلط على قائمة التراث العالمي.

و في نقاش مفتوح مع الحضور تم استعراض بعض المناطق الخطرة على مستخدمي الطرق الرئيسية و الفرعية في مدينة السلط.

من جانبه اكد رئيس لجنة بلدية السلط الكبرى علي بطاينه على أن بلدية السلط تنفذ كل ما هو في خدمة و مصلحة المواطن 
و التقسيمات الإدارية في الخدمة غير مقبولة، 

وفي نهاية الندوة كرم رئيس لجنة بلدية السلط الكبرى 
علي بطاينه مدير شرطة محافظة البلقاء العميد الدكتور تامر المعايطة تقديرا لجهوده.
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
  • ندوة مبادرة افراحنا أمنه في بلدية السلط بالتعاون مع الشرطة المجتمعية
تابعو جهينة نيوز على google news