الصحة و البيئة النيابية تثمن التوجيهات الملكية تجاه سيادة القانون

الصحة و البيئة النيابية تثمن التوجيهات الملكية تجاه سيادة القانون
جهينة نيوز -


أعرب رئيس وأعضاء لجنة الصحة و البيئة النيابية عن ايمانهم المطلق تجاه كافة التوجيهات الملكية المعززة لسيادة القانون.

و أشادت بحكمة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين في تعاطيه مع عديد من العقبات و التحديات الداخلية منها والخارجية و على رأسها الموقف الأردني الثابت تجاه القضية الفلسطينية و المقدسات الإسلامية و المسيحية في القدس .

وقالت اللجنة على لسان رئيسها النائب الدكتور احمد السراحنة في البيان الصادر عنها اليوم الخميس ان كافة مكونات الشعب الاردني وأطيافه يقفون خلف قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين الحكيمة في تجاوز المحن والأزمات.

وشددت على ان الاردن سيبقى بقيادة جلالته درعا متينا لينعم الاردن بالأمن والأستقرار، لافتة الى ان الشعب الاردني مؤمن ايمانا عميقا بحكمة قيادته الهاشمية حيال عديد من التحديات و الظروف التي تمر بها المملكة.

واشادت بتأكيدات جلالته المعززة لسيادة القانون و دولة المؤسسات.

ودعت "الصحة النيابية"، الجميع الى الانسجام مع بوصلة القيادة الهاشمية تحت مظلة سيادة القانون، وان تكون مواطنتنا على اساس الالتزام بالأنظمة والقوانين والاعراف والتقاليد الاصيلة، وان نعتمد الشفافية والعدالة في اقوالنا واعمالنا وحكمنا على الامور.

ولفتت اللجنة في ختام بيانها الى ان ما وصلنا اليه اليوم من انجاز ملموس في احتواء جائحة كورونا رغم قلة الامكانيات والموارد لم يكن سينجز لولا إصرار قيادتنا وشعبنا العظيم في المحافظة على كل ذرة تراب من ارض وطننا العزيز و صحة مواطنيه.
تابعو جهينة نيوز على google news