"القرار النيابي": الشعب الأردني الأبي باق على العهد أمد الدهر

القرار النيابي الشعب الأردني الأبي باق على العهد أمد الدهر
جهينة نيوز -


أصدرت كتلة القرار النيابية بيانا اليوم الخميس أكدت خلاله على قيم الولاء والانتماء للعرش الهاشمي.
وقالت الكتلة على لسان رئيسها النائب ميرزا بولاد، إن الشعب الأردني الأبي باق على العهد أمد الدهر وسيبقون الجند الأوفياء للعرش الهاشمي والوطن الحبيب الذي نفديه بأرواحنا لان عناوين الانتماء للأردن الغالي هي مبادئنا التي تربينا عليها منذ المهد، وستظل في قلوبنا الى الأبد.
وزادت الكتلة: أن الشعب الأردني سيبقى الوفي لعرش جلالته المصون ولتراب الوطن الغالي، مواصلين لمسيرة البناء والعطاء، متمسكين بمبادئنا الأردنية الأصيلة، متسلحين بوحدتنا الوطنية.
وأشارت إلى ان الانتماء للوطن هي مبادئنا التي تربينا عليها منذ المهد، وستظل في قلوبنا الى الأبد، كيف لا وقد غرسها في صدورنا وضمائرنا أجدادنا وآباؤنا الأوائل الذين قدموا أفضل النماذج التي خدمت هذا الوطن الغالي، وافتدت العرش الهاشمي بالمهج والارواح، فكانت محط ثقة القيادة الهاشمية وحبها وتقديرها.
ودعت كتلة القرار الى ضرورة أن يتلازم الانتماء للوطن مع الولاء لقيادته في كل الحالات والمقاييس، فالانتماء للوطن هو الالتصاق بالأرض والانسجام والتناغم في بوتقة هوية الوطن، لذلك فهو صفة غير قابلة للتجزئة والتشرذم.
وأكدت ان الوطن ينعم بالأمن والأمان في ظل قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الذي يسعى دوما للحفاظ على الثوابت الوطنية وتجاوز التحديات الخارجية والداخلية باقتدار.
وفي ختام بيانها، دعت الله ان يوفق سيد البلاد ويسدد خطاه فيما هو لصالح الأرض والانسان.
تابعو جهينة نيوز على google news