banner
أخبار محلية
banner

الجامعة اللبنانية الأميركية تمنح الأميرة وجدان الهاشمي الدكتوراة الفخرية في الآداب الإنسانية

{clean_title}
جهينة نيوز - منحت الجامعة اللبنانية الأميركية، سمو الأميرة وجدان الهاشمي رئيسة الجمعية الملكية للفنون الجميلة، الدكتوراة الفخرية في الآداب الإنسانية مع جميع الحقوق والامتيازات المرتبطة بهذه الشهادة.
ووفق بيان صحفي صادر اليوم السبت عن المتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة، جاء منح سموها هذه الشهادة استنادا إلى قرار مجلس أمناء الجامعة بناء على توصية الهيئة التعليمية، ورئيس الجامعة بتاريخ 11 حزيران الحالي، وذلك تقديرا لجهود سموها العلمية والثقافية والفنية، وإسهاماتها في دعم الفن والفنانين، والحركة التشكيلية العربية ودول العالم النامي.
وتسلم شهادة الدكتوراة نيابة عن سموها، السفير الأردني في لبنان وليد الحديد.
وعبر السفير الحديد عن تقديره لإنجازات سمو الأميرة وجدان الهاشمي، مستعرضا إسهامات سموها ومسيرتها الزاخرة بالإنجازات.
وسمو الأميرة وجدان الهاشمي، مؤرخة فن وأكاديمية ودبلوماسية. حاصلة على الدكتوراة في تاريخ الفن الإسلامي من كلية الدراسات الشرقية والإفريقية (SOAS) عام (1993)، جامعة لندن.
وتحمل سموها درجة الزمالة من SOAS عام (2010)، وأسست الجمعية الملكية للفنون الجميلة عام (1979)، والمتحف الوطني الأردني للفنون الجميلة عام (1980)، كما أسست سموها المعهد العالي للعمارة والفنون الإسلامية بجامعة آل البيت عام (1993)، وكلية الفنون والتصميم في الجامعة الأردنية عام (2002).
وشغلت سمو الأميرة وجدان منصب سفيرة المملكة الأردنية في إيطاليا منذ عام 2006 وحتى عام 2011، وهي باحثة في تاريخ الفن الإسلامي الحديث والمعاصر، ولها أكثر من 20 مؤلفا.
كما شاركت في العديد من المؤتمرات والملتقيات الفنية العالمية، وأقامت سموها 35 معرضا فرديا، فيما شاركت بـ90 معرضا جماعيا محليا ودوليا.
تابعو جهينة نيوز على google news