2024-06-19 - الأربعاء
banner
مقالات مختارة
banner

رؤية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني: مستقبل الأردن وتحدياته

{clean_title}
جهينة نيوز -

بقلم: م. رائد الصعوب

في حلقة متميزة من برنامج "صوت المملكة" مع المحاور المبدع الأستاذ عامر الرجوب، تم استعراض ومناقشة الرؤى المستقبلية التي قدمها سمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله الثاني خلال مقابلة حصرية. تميزت هذه الحلقة بمشاركة نخبة من الخبراء، وعلى رأسهم معالي المهندس سمير الحباشنة، الذي قدم تحليلاً معمقاً لرؤية سمو ولي العهد، إلى جانب استاذ علم الاجتماع السياسي الدكتور بدر الماضي الذي أضاف بعداً أكاديمياً للنقاش.

الهوية الوطنية والاعتزاز بالعروبة

استهلت الحلقة بمناقشة أهمية الهوية الوطنية الأردنية والاعتزاز بالعروبة. أكد سمو ولي العهد على أن الأردن هو نتاج لمشروع عربي، وأن الهوية الوطنية الأردنية تحتضن جميع المكونات والهويات الفرعية بدون استثناء. أشار معالي المهندس سمير الحباشنة إلى أن هذا التعزيز لمفهوم الهوية الوطنية يسهم في وحدة الصف الأردني ويواجه أي محاولات لتفكيك المجتمع. كما أضاف الدكتور بدر الماضي أن التركيز على الهوية الوطنية يُعزز من تماسك المجتمع ويخلق شعوراً مشتركاً بالانتماء.

التحديات الاقتصادية والتعليم المهني

تطرق سمو ولي العهد إلى التحديات الاقتصادية التي تواجه الأردن، مشدداً على أهمية التعليم المهني في تقليل معدلات البطالة وتلبية احتياجات سوق العمل. أشاد معالي المهندس سمير الحباشنة بهذه الرؤية، مؤكداً أن التعليم المهني يعدّ من الركائز الأساسية للنهوض بالاقتصاد الأردني وتحقيق التنمية المستدامة. وأضاف الدكتور الماضي أن التركيز على التعليم المهني يمكن أن يفتح آفاقاً جديدة للشباب الأردنيين، مما يساهم في حل مشكلة البطالة بطرق عملية وفعالة.

العلاقات الإقليمية والدولية

ناقشت الحلقة أيضاً الرؤية الاستراتيجية لسمو ولي العهد في تعزيز العلاقات الإقليمية والدولية، وخاصة العلاقات الأخوية بين الأردن والمملكة العربية السعودية. أشار سموه إلى أهمية التكامل الاقتصادي والتعاون بين الدول العربية لتعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة. أكد معالي المهندس سمير الحباشنة على أن هذه الرؤية تعزز من مكانة الأردن كدولة محورية في المنطقة وتسهم في تحقيق التكامل العربي. وأشار الدكتور الماضي إلى أن التعاون الإقليمي يمكن أن يعزز من استقرار المنطقة ككل، ويسهم في تحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية.

القضية الفلسطينية

تحدث سمو ولي العهد عن التزام الأردن الثابت بدعم القضية الفلسطينية، مؤكداً أن الأردن سيظل داعماً للشعب الفلسطيني رغم التحديات السياسية والاقتصادية. شدد معالي المهندس سمير الحباشنة على أن هذا الموقف يعكس العدالة والإنصاف اللذين يتحلى بهما الأردن، ويعزز من دوره كداعم أساسي للقضية الفلسطينية. أضاف الدكتور الماضي أن الدعم الأردني للقضية الفلسطينية يعزز من موقف الأردن في المحافل الدولية ويؤكد على دوره الريادي في المنطقة.

عودة خدمة العلم

من المحاور الرئيسية التي تناولتها الحلقة كان موضوع عودة خدمة العلم (التجنيد الإلزامي). أبدى سمو ولي العهد تأكيده على أهمية إعادة تفعيل خدمة العلم لتعزيز الانضباط والمسؤولية لدى الشباب الأردني. أوضح معالي المهندس سمير الحباشنة أن هذه الخطوة ليست مجرد إجراء شكلي، بل هي جزء من رؤية شاملة لتجهيز الشباب لمواجهة التحديات المستقبلية، خاصة في ظل التهديدات المتزايدة من المتطرفين الإسرائيليين. وأكد الدكتور الماضي أن عودة خدمة العلم يمكن أن تسهم في تعزيز الروح الوطنية والانضباط بين الشباب، مما يجعلهم أكثر استعداداً للمساهمة في بناء الوطن.

تماسك المجتمع ودور الشباب

أكد سمو ولي العهد على أهمية تماسك المجتمع الأردني ودور الشباب في بناء مستقبل الوطن. شدد معالي المهندس سمير الحباشنة على أن تمكين الشباب من خلال التعليم والتدريب المهني والخدمة العسكرية سيسهم في بناء جيل قادر على تحمل المسؤولية والمساهمة الفعالة في تنمية الوطن. وأشار الدكتور الماضي إلى أن إشراك الشباب في الحياة العامة يعزز من شعورهم بالمسؤولية والانتماء، ويحفزهم على المشاركة الفعالة في تطوير مجتمعهم.


جاءت حلقة "صوت المملكة" لتسليط الضوء على رؤية سمو ولي العهد الأمير الحسين بن عبدالله الثاني لمستقبل الأردن. تناولت الحلقة المحاور الرئيسية التي تطرق إليها سموه، بدءاً من تعزيز الهوية الوطنية وصولاً إلى التحديات الاقتصادية والتعاون الإقليمي. من خلال تحليل معالي المهندس سمير الحباشنة والدكتور بدر الماضي، تم التأكيد على أهمية هذه الرؤية في تحقيق التنمية المستدامة وتعزيز الأمن والاستقرار في الأردن.

إن رؤية سمو ولي العهد تعكس التفاني والالتزام ببناء مستقبل مشرق للأردن، وتجهيز الشباب لمواجهة التحديات بروح من الانضباط والمسؤولية. سيظل الأردن، بفضل القيادة الحكيمة والتفاني اللامحدود، صامداً وقوياً، وسيواصل شبابه وشيبانه الدفاع عن مملكتهم بكل ما أوتوا من قوة وعزيمة.


تابعو جهينة نيوز على google news