2024-04-17 - الأربعاء
banner
رياضة
banner

الفيفا والصحة العالمية تلتزمان بمواصلة العمل لتعزيز الصحة من خلال كرة القدم

{clean_title}
جهينة نيوز - اتفق الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" ومنظمة الصحة العالمية، على توسيع نطاق تعاونهما ومواصلة استخدام نفوذ كرة القدم للترويج لأنماط الحياة الصحية والمساواة في إتاحة الخدمات الصحية في جميع أنحاء العالم.
وتجسّد هذا الاتفاق بتوقيع المدير العام للمنظمة، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، ورئيس الفيفا، جياني إنفانتينو، خلال أعمال جمعية الصحة العالمية 76 التي عُقدت في مدينة جنيف بسويسرا، على تمديد مذكرة التفاهم التي تربطهما منذ شهر تشرين الأول للعام 2019 لأربعة سنوات إضافية، وفق بيان صادر اليوم عن المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط.
وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية: "إن الصحة وكرة القدم زميلان مثاليان في الفريق، ويُعدّ الترويج لأنماط الحياة الصحية والملاعب الآمنة والفوائد البدنية والنفسية للنشاط البدني من الأهداف الصحية العديدة التي تفخر المنظمة بمواصلة تسجيلها مع "الفيفا" في السنوات الأربع المقبلة".
من جانبه، قال رئيس "الفيفا": "إننا فخورون بتوقيع مذكرة التفاهم مع منظمة الصحة العالمية وتجديدها، ونحن فخورون بمواصلة علاقتنا معها من أجل نقل رسائل مهمة تتعلق بالصحة البدنية والنفسية إلى جمهور كرة القدم العالمي".
وأضاف، "نعمل، منذ عام 2019، مع زملائنا في منظمة الصحة العالمية على تسخير أثر كرة القدم من أجل المساعدة على تعزيز صحة الجميع".
وتعاونت "الفيفا" مع الصحة العالمية، بدعم من وزارة الصحة العامة القطرية، في عدد من المبادرات الرامية إلى الترويج لأهمية توفير الصحة البدنية والنفسية للجميع، وقد أُعطيت الأولوية للصحة والرفاه أثناء بطولة كأس العالم "فيفا" قطر 2022، واتُخذ العديد من المبادرات.
ومن هذه المبادرات، تنفيذ استراتيجيات خاصة بالتجمعات الحاشدة والترصّد من أجل الوقاية من انتشار مرض كوفيد-19 وغيره من الأمراض المعدية، وتعزيز السياسات الرامية إلى حماية الأفراد من أضرار التبغ، بما في ذلك جعل أماكن جلوس المتفرجين في الملاعب خالية من التدخين، كما واعتُمدت خيارات الأغذية الصحية في جميع مباريات البطولة البالغ عددها 64 مباراة، حيث مثّلت وجبات الأغذية الصحية والنباتية 30 بالمئة من مجموع الوجبات في جميع ملاعب كأس العالم "فيفا" 2022؛ ما يدل على أنه من الممكن إرساء بيئات أغذية صحية ومستدامة وعالية الجودة في الأحداث الرياضية الكبرى.
ووفقا للبيان، فإنه منذ عام 2020، تضافرت جهود الصحة العالمية مع "الفيفا" في إطار العديد من الحملات والمبادرات الرقمية بهدف معالجة مجموعة من المسائل المتعلقة بالصحة، وشملت الصحة النفسية، والعنف المنزلي، وتقدير عمل المهنيين الصحيين خلال جائحة كوفيد-19، وإتاحة التطعيم واللقاحات والتشخيص والأكسجين وغيرها من الأدوات المنقذة للأرواح إتاحةً منصفة وغيرها.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news