2024-04-17 - الأربعاء
banner
منوعات و غرائب
banner

أرقام تجسد "أمانة اليابانيين"..أعادوا مليارات ضائعة لأصحابها

{clean_title}
جهينة نيوز -

إذا فقدت أموالك في العاصمة اليابانية طوكيو، فاحتمال عودتها كبير جدا، بحسب ما أظهر تقرير جديد للشرطة اليابانية.

وقال تقرير الشرطة اليابانية، الذي أوردت مقتطفات منه صحيفة "الغارديان" البريطانية، الخميس، إن سكان طوكيو أعادوا، خلال العام الماضي، أموالا مفقودة عثروا عليها تقدر بنحو 3.99 مليار ين ياباني، وهو ما يعادل 30 مليون دولار.

وبكلمات أخرى، سلّم اليابانيون مراكز شرطة العاصمة ما معدله 81 ألف دولار من الأموال المفقودة في شوارع طوكيو يوميا، خلال 2022.

وتزيد كمية الأموال المفقودة التي أعادها سكان طوكيو إلى الشرطة في عام 2022 عن العام الذي سبقه بنحو 600 مليون ين.

وحطمت تلك الأموال الرقم القياسي الذي سُجل في عام 2019، وُقدّر وقتها بـ3.84 مليار ين.

 

وكان هناك ارتياح بين غالبية من أضاعوا نقودهم، فدائرة المفقودات في الشرطة اليابانية أعادت غالبية الأموال إلى أصحابها (نحو 3 مليارات ين)، بينما جرى تسليم نحو 480 مليونا إلى أولئك الذين عثروا على الأموال، وقرروا تسليمها للشرطة عوضا عن وضعها في جيوبهم، في تصرف مشرّف بحسب "الغارديان".

وقالت الشرطة اليابانية إنها تسلمت من سكان طوكيو نحو 3.4 مليون غرض عثروا عليها في عام 2022، بما يشمل نقودا وبطاقات هوية ورخص قيادة وغيرها.

وطبقا لقانون المفقودات في اليابان، فإن أي شخص يجد مالا عليه أن يسلمه فورا إلى الشرطة، وبوسعه المطالبة بمكافأة تتراوح بين 5- 20 في المئة من إجمالي المبلغ، في حال استرجعها صاحبها.

وإذا لم يطالب أحد بالمال المعثور عليه خلال 3 أشهر، يذهب المبلغ كله إلى الشخص الذي وجده، وإذا لم يطالب به الأخير يصبح ملكا للسلطات المحلية.

 

تابعو جهينة نيوز على google news