مشروع الربط الكهربائي الاردني العراقي سيكون جاهزا حزيران المقبل

مشروع الربط الكهربائي الاردني العراقي سيكون جاهزا حزيران المقبل .
جهينة نيوز -
قال رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني ان العلاقة مع الاردن اكبر من ان توصف بكلمات كون الاردن حاضرة مع العراق في كل المحطات السابقة مشيرا الى ان هذا الاساس المتين في العلاقه بين البلدين دفع العراق لخطوات كثيرة للتكامل الاقتصادي وبذل جهد منذ سنوات في هذا الخصوص
واضاف السوداني خلال لقاء جمعه بالوفد الإعلامي الأردني المتواجد في العراق أن لدى بلاده طموح وانجاز شيء قريبا على مستوى العلاقات الاقتصادية الاردنية العراقية .
واضاف أن القناعة راسخة بتطوير العلاقات مع الاردن لذلك تم توجيه الوزراء منذ اليوم الاول للحكومة لمقابلة نظرائهم الاردنيين واعطائهم مهلة لشهرين قبل انعقاد اجتماع اللجنة العليا الاردنية العراقية.
وحول خط النفط بين البصرة والعقبة قال السوداني أن هذا مشروع من العام ١٩٨٣ ولدى العراق سياسة لتنويع مصادر تصدير النفط لوجود توجه لدى العراق لزيادة انتاج النفط موضحا ان وزارة النفط العراقية احتاجت لوقت للاعداد لمشروع الخط الذي جاءت فكرتة وفق رؤية استراتيجية في السياسة النفطية العراقية كاشفا النقاب انه في شهر شباط المقبل ستكون هناك خطوة تنفيذية بعد انهاء الاتفاقيه الاطارية.
واشار في ذات الوقت الى ان مشروع الربط الكهربائي الاردني العراقي سيكون جاهز في شهر حزيران المقبل .
وفي ذات السياق التقى الوفد الإعلامي النقابي رئيس الوزراء العراقي الاسبق زعيم ائتلاف دولة القانون وعضو الاطار التنسيقي الشيعي الذي أكد بدوره ان هناك شبة اتفاق بين قادة القوى السياسية العراقية بالوقوف الى جانب الاردن خلال ازمتة الاقتصادية.
وشدد المالكي خلال استقبالة الوفد الصحفي بحضور السفير الاردني في العراق منتصر العقلة و نقيب الصحفيين العراقيين رئيس اتحاد الصحفيين العرب الزميل مؤيد اللامي ، على عمق العلاقات الاردنية العراقية موضحا ان قناعتنا المسلم بها ان العراق للاردن و ان الاردن للعراق .
وقال " نحن لا نستغني عن الاردن و الاردن لا يستغني عنا" ، متابعا " يستحق الاردن ان نقدم له التعاون و الدعم " وان العلاقة بين البلدين متشابهة متمنيا ان تصل العلاقة مع الاردن الى المثالية.
واشاد بالمواقف الاردنية تجاة العراق مؤكدا اهمية المضي قدما لتنفيذ المشاريع الاقتصادية بين البلدين لجهة تطوير وتعزيز العلاقة بين البلدين .
واوضح المالكي ان الاردن لم يعبر من حدوده اي ارهابي او داعشي طوال السنوات الماضية مشيدا بجهود الاردن في مكافحة الارهاب.
كما التقى الوفد الإعلامي النقابي في ختام زيارته رئيس تحالف الفتح في البرلمان العراقي هادي الذي أشار ان العراق والاردن بلد واحد اذا اشتكى العراق فان الاردن يشتكي ايضا .
كما أكد خلال اللقاء على العلاقة الاردنية العراقية التاريخية مشددا في ذات الوقت أن بلاده ستعود قوية عزيزة مزدهرة وان قوة العراق لكل الاشقاء والاصدقاء و الجيران.

يذكر أن الوفد الإعلامي النقابي الذي اختتم زيارته للعراق ضم مدير عام وكالة الأنباء الأردنية (بترا) فيروز مبيضين، ومدير عام مؤسسة الإذاعة والتلفزيون إبراهيم البواريد، ورئيس تحرير صحيفة الدستور مصطفى ريالات، ورئيس تحرير صحيفة الرأي خالد الشقران، ورئيس تحرير صحيفة الغد مكرم الطراونة، ورئيس تحرير صحيفة الأنباط حسين الجغبير اضافة الى رئيس لجنة الحريات في اتحاد الصحفيين العرب عبد الوهاب زغيلات، وأمجد السنيد وعلي فريحات ممثلين عن نقابة الصحفيين الأردنيين
تابعو جهينة نيوز على google news