نتفلكس تمنع الملايين من مشاهدة برامجها

نتفلكس تمنع الملايين من مشاهدة برامجها
جهينة نيوز -

أكدت نتفلكس أنه سيتم استهداف ملايين المنازل الأخرى من خلال قواعد مشاركة كلمات المرور الجديدة الخاصة بها، وسيتم حظر الأشخاص الذين لا يدفعون مبلغاً إضافياً لمشاهدة محتواها الشائع.

وقد تجد المنازل التي تستخدم كلمة مرور نتفليكس المشتركة نفسها قريباً مع عدد أقل من البرامج لمشاهدتها. وتحاول شركة البث التلفزيوني اتخاذ إجراءات صارمة ضد هذه الممارسة الشعبية لعدد من الأشهر مع اختبار الشركة لميزة في أجزاء معينة من العالم تمنع المستخدمين من تسليم تفاصيل حساباتهم إلى الأصدقاء والعائلة.

وترددت شائعات لفترة من الوقت أن نتفليكس يمكنها نشر كتلة مشاركة كلمة المرور الخاصة بها إلى المزيد من المناطق، وقد تم الآن تأكيد هذا التحديث المثير للجدل والذي لا يحظى بشعبية رسمياً. وهذا يعني أن الملايين من المستخدمين الذين يستخدمون حالياً حسابات مشتركة يجب عليهم دفع المزيد للوصول إلى برامجهم المفضلة.

وللمساعدة في تخفيف تأثير القواعد الجديدة، ستقدم نتفليكس خياراً لإضافة مشاركة مدفوعة أقل تكلفة من الحصول على خطة كاملة ولكنها ستظل بمثابة ضربة كبيرة لأكثر من 100 مليون مستخدم يستمتعون حالياً بمشاهدة نتفليكس مجاناً. وتأكيداً للأخبار، قالت نتفليكس "في وقت لاحق في الربع الأول، نتوقع أن نبدأ في طرح المشاركة المدفوعة على نطاق أوسع. تقوض مشاركة الحساب واسعة النطاق اليوم (أكثر من 100 مليون أسرة) قدرتنا على المدى الطويل على الاستثمار في نتفليكس وتحسينها، وكذلك بناء أعمالنا".

وتدرك نتفليكس بوضوح أن هذا التغيير قد لا يكون شائعاً، ولذلك تحاول تخفيف الضربة عن طريق إضافة ميزات مثل الطرق السهلة لنقل الملفات الشخصية إلى حساب جديد والقدرة على مراقبة الأجهزة باستخدام الحسابات.

وقالت شركة البث "في حين أن شروط الاستخدام الخاصة بنا تقصر استخدام نتفليكس على الأسرة، فإننا ندرك أن هذا تغيير بالنسبة للأعضاء الذين يشاركون حساباتهم على نطاق أوسع. لذلك عملنا بجد لإنشاء ميزات جديدة إضافية تعمل على تحسين تجربة نتفليكس، بما في ذلك قدرة الأعضاء على مراجعة الأجهزة التي تستخدم حسابهم ونقل ملف تعريف إلى حساب جديد. ومع إطلاقنا للمشاركة المدفوعة، فإن الأعضاء سيكون لديهم خيار الدفع الإضافي إذا كانوا يرغبون في مشاركة نتفليكس مع أشخاص لا يعيشون معهم. وكما هو الحال اليوم، سيتمكن جميع الأعضاء من المشاهدة أثناء السفر، سواء على التلفزيون أو الجهاز المحمول".

ولا توجد حالياً أي معلومات حول المناطق التي ستفرض فيها هذه التغييرات بالضبط، لكن يُعتقد أن نتفليكس تريد تضييق الخناق على عملية مشاركة كلمات المرور في جميع أنحاء العالم، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.


تابعو جهينة نيوز على google news