نسرين طافش: بحب الحب لكن لا أحد يستحق

نسرين طافش بحب الحب لكن لا أحد يستحق
جهينة نيوز -
تحدثت الفنانة نسرين طافش عن بعض التفاصيل التي تتعلق بحياتها الخاصة، والتي لا يعرفها الجمهور عنها، بعد أيام قليلة من إعلان زوجها طبيب الأسنان شريف شرقاوي انفصالهما رسميًا.

وقالت طافش ضمن برنامج Gossips إنها تحاول مشاركة متابعيها على مواقع التواصل الجوانب الإيجابية في حياتها، مشيرة إلى أنها شخصية عفوية بمنطقية وعلقت: ”لا يعلم الجمهور كل شيء عن حياتي فأنا أتحكم في كل ما أنشره عن حياتي الشخصية".

وبشأن سبب حبها الكبير لأغنية ”أساميك الكتيرة" للفنانة المصرية أنغام، علقت نسرين طافش أنها من محبات ومشجعات الحب، وليس الحب الذي يفقدها كرامتها وقالت: ”بحب الحب بس مش لدرجة إني أفقد كرامتي، لأن لا أحد يستحق ذلك، بتدهول في الحب بأنوثة ودلال وعبط".
كما تحدثت عن تعدد الأصول العربية التي تعود لها، بحكم أن والدها فلسطيني، وولدتها جزائرية، وجدتها من والدتها مغربية، وهي من مواليد سوريا وعاشت فيها، فقد قالت الفنانة: ”هذا الكوكتيل ترك عندي تسامح وتقبل للآخر بعاداته وتقاليده، وصرت مفتحة عقليا على الآخر، كما ترك عندي تنوع ثقافي".

 

ولفتت إلى أنها لا تخضع للريجيم، بل لنظام غذائي، ولا تحرم نفسها من الطعام، وخصوصا الأطعمة الدسمة.

 

وقبل أيام قليلة، خرجت الفنانة نسرين طافش عن صمتها بعد إعلان زوجها مدرب الطاقة شريف الشرقاوي انفصالهما رسميا، ساخرة من تداول الأخبار، مشيرة إلى أنها أعلنت انفصالها سابقًا ولم تؤكد عودة علاقتها بطليقها من بعدها.

وشاركت نسرين طافش متابعيها عبر خاصية ”الستوري" في ”إنستغرام" منشورا تتطرقت فيه للحديث عن طلاقها، قائلة: ”صباح الورد ياحلوين، بالنسبة لتكرار خبر طلاقي.. يعني كم المسجات الي وصلتني شي عم تطمنو علي وشي عم يسأل ليش رجعتو لبعض ومن بعدها رجعتوا اطلقتو!".

وأوضحت أنها أعلنت طلاقها قبل 3 أشهر، وتساءلت قائلة: ”يعني لازم كل شهر أعلن عن طلاقي لتتأكدو اني ما رجعت.. أنا اعلنت انفصالي قبل 3 شهور بدون ذكر أي تفاصيل..ومن وقتها ما رجعنا لبعض لنرجع نطلق من جديد".

وأضافت بنبرة سخرية وتهكم: ”هل لازم كل شهر يتكرر خبر الطلاق لتخلص السنة مثلًا، ولا في تمديد لـ2023".

وكان الشرقاوي قد أعلن أن الانفصال تم في الـ 25 من شهر سبتمر الماضي، وهو اليوم الذي كشف فيه الجمهور حذف نسرين طافش صورهما معا عبر حسابها على ”إنستغرام"، وحينها كتبت تعليقا: ”اعتزل ما يؤذيك".

وأوضح طبيب الأسنان المصري أن طلاقهما ساده الهدوء والاحترام، وأن إعلانه عن هذا القرار هذه الأيام، لا يعني أنه وقع للتو، بل موعد حدوثه أتى بعد شهرين فقط من زواجهما الذي تم في بداية شهر تموز الماضي.
تابعو جهينة نيوز على google news