2022-11-30 - الأربعاء

مياه العقبة تفوز بالمعيار الذهبي للمشروع

مياه العقبة تفوز بالمعيار الذهبي للمشروع
جهينة نيوز -
المياه: اعتماد الإدارة الفنية المستدامة لمحطات الصرف الصحي TSM


عقدت وزارة المياه والري/سلطة المياه بالتعاون مع التعاون الالماني GIZ الممول من
وزارة التعاون الدولي الالماني BMZ بالتعاون مع شركة مياه الاردن مياهنا وشركة مياه العقبة وشركة مياه اليرموك ورشة عمل في العقبة عن مشروع شهادة اعتماد الإدارة الفنية المستدامة لمحطات تنقية المياه العادمة بحضور مدير عام شركة مياه العقبة المهندس خالد العبيديين ومساعد امين عام سلطة المياه لشؤون الصرف الصحي المهندس وائل الدويري والمساعد للاعلام عمر سلامة ومدير المشروع الالماني ديرك فنكر وعدد من المعنيين وممثلي التعاون الالماني GIZ .

وابدى المهندس خالد العبيدين سعادته بالانجاز الذي تمكنت شركة مياه العقبة من تحقيقه في الحصول على المعيار الذهبي في محطة تنقية العقبة في وقت قصير مؤكدا ان تعميم هذا النجاح على جميع مرافق مياه العقبة سيكون في اولوية الشركة خاصة لمحافظات الجنوب وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين وتحسين كفاءة المعالجة للمياه العادمة والاستفادة منها .
واضاف ان تطوير محطات الصرف الصحي يلقى اهتماما كبيرا من ادارة قطاع المياه بهدف تحفيز الابداع في تطوير كفاءة محطات الصرف الصحي

خاصة وان هكذا ورشة هي كواحدة من المساعي الى تحقيق التشاركية مع المؤسسات العالمية و القطاع العام وخاصة في وزارة المياه والري- سلطة المياه والشركات ،مثمنا بشكل كبير روح التعاون للوصول الى الغاية المرجوة من قطاع المياه وتطلعاته .


وبين المهندس الدويري ان الأردن يعد من أكثر البلدان التي تعاني من الإجهاد المائي في العالم حيث يتطلب ذلك الاستفادة الفعالة من كل مصدر مائي خاصة المياه المعالجة الناتجة عن محطات الصرف الصحي كمصدر مستدام، واضاف ان هذه الورشة تهدف الى ضمان التشغيل الفعال والآمن لمحطات معالجة مياه الصرف الصحي الذي هو عنصر أساسي للإدارة المستدامة في هذا القطاع. لذلك ، أدخلت سلطة المياه - شؤون الصرف الصحي نظام إدارة الجودة للإدارة الفنية المستدامة (TSM) في قطاع المياه حيث لاقى المشروع اهتماما من قبل الكوادر العاملة في محطات الصرف الصحي لدى سلطة المياه وحققوا نتائج ايجابية وعالية المستوى من حيث جودة المياه المعالجة وكفاءة المحطات .
وبين الدويري ان الإدارة الفنية المستدامة -TSM في الأردن نظام متطور لإدارة الجودة لمحطات معالجة مياه الصرف الصحي تنفذه سلطة المياه (WAJ) حيث يهدف إلى تحسين أداء محطات معالجة مياه الصرف الصحي للوصول إلى التوافق مع المتطلبات والقوانين الأردنية المتعلقة بمحاوره الستة: الموارد البشرية، السلامة والصحة المهنية، التشغيل، الصيانة، ضبط الجودة، وكفاءة الطاقة ويتم منح شهادة اعتماد TSM إذا تم اجتياز عمليات التفتيش وفقا للمتطلبات والمعايير الدولية .
وزاد المساعد للصرف الصحي م. وائل الدويري ان مشروع "تعزيز القدرات لإدارة مياه الصرف الصحي" (CWWM) بدأ في تطوير وتنفيذ TSM في تشغيل محطات صرف صحي شركة مياه اليرموك (YWC) حاليا ، حيث يواصل مشروع "معالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها وإمداد المياه" (WTR ، 2020-2024) لدعم TSM بالتعاون مع مديرية TSM في سلطة مياه مضيفا ان الهدف من مشروع WTR هو تعزيز القدرات وتحسين أداء العاملين والفنيين واصاب المصلحة الرئيسيين في قطاع المياه ، بما في ذلك سلطة المياه ، وشركة مياه اليرموك ، ومياهنا ، ومياه العقبة .من خلال توسيع نطاق نهج TSM في إطار مشروع WTR ، بضمان تطبيق جميع محطات معالجة مياه الصرف الصحي في جميع مرافق المياه في الشركات الثلاث في نظام إدارة الجودة على المستوى الوطني وقد تم شمول شركة مياه العقبة و شركة مياهنا ضمن برامج تفتيش TSM ابتداءا من عام 2022 ليشمل محطتين من كل شركة بالإضافة ل 6 محطات من شركة مياه اليرموك ضمن جدول التفتيش.

مدير المشروع ديرك فنكر قال ان مشروع TSM مطبق في عدد من الدول و بدأ في الاردن في الجنوب في محطة العقبة بجهود اردنية بامتياز وسيكون هناك برنامج لمحطات مياهنا خلال شهر كانون اول 2022 حيث تم عقد ١٠ برامج خلال العام الحالي.

من ناحيته بين المساعد لشؤون الاعلام والاتصال عمر سلامة ان قطاع المياه حقق نجاحات يشار لها في مجال معالجة المياه العادمة والاستفادة منها لغايات الزراعة المقيدة وتوفير نفس الكميات من المياه الصالحة للشرب لغايات تزويد المواطنين بها حيث ان معايير المعالجة تضاهي الدول المتقدمة ويعتبر للاردن من اكفأ الدول إقليميا ودوليا في الاستفادة منها حيث يتم الاستفادة من اكثر من 95% من المياه المعالجة في مختلف الاستخدامات .

واشار سلامة الى ان حصول محطة تنقية العقبة على شهادة المعيار الذهبي ضمن برنامج TSM بعد شمولها ضمن المحطات المشمولة في برنامج التفتيش
للعام 2022 خاصة وان محطة العقبة تعد من المحطات الريادية ومركزا لتجمع الطيور المهاجرة من قارة اسيا الى افريقيا وبالعكس يعد مثالا وتحفيزا لكافة محطات المعالجة في المملكة وعددها 31 محطة معربا عن الشكر والتقدير للتعاون الالماني GIZ على دعمهم المستمر لقطاع المياه.
وشارك في الورشة على مدار عدة ايام عدد من الخبراء من التعاون الالماني GIZ وعدد من الفنيين من شركات المياه حيث تم توزيع شهادات على المشاركين الذي حققوا متطلبات المشروع وتسليم مديرعامشركةمياه العقبة جائزة المعيار الذهبي .
 

 

 
تابعو جهينة نيوز على google news