المركز الوطني لمكافحة الأوبئة يبحث مع ادارات التوعية والإعلام لشركائه توحيد جهود التوعية الصحية

المركز الوطني لمكافحة الأوبئة يبحث مع ادارات التوعية والإعلام لشركائه توحيد جهود التوعية الصحية
جهينة نيوز -
المركز الوطني لمكافحة الأوبئة يبحث مع ادارات التوعية والإعلام لشركائه توحيد جهود التوعية الصحية 


عقد المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية اليوم الأربعاء اجتماعا مع إدارات التوعية الصحية والإعلام في عدد من المؤسسات الوطنية بما فيها الوزارات والمنظمات المحلية والدولية الشريكة له.

وأشارت رئيسة المركز الدكتورة رائدة القطب بحضور الأمين العام الدكتور محمد اليحيى ومدراء المديريات المعنية في المركز إلى أنه تم بحث آليات التعاون بين المركز وجميع الشركاء لتوحيد الجهود الإعلامية الخاصة بالتوعية والاعلام الصحي للسكان للوقاية من الأوبئة والأمراض السارية وغير السارية والتوعية بها بعد تحديد أولويات العمل في هذا المجال. 

وبينت أن دور المركز المنبثق عن مهامه التي وردت في نظامه في هذا المجال تشمل التنسيق المتابعة بين جميع الجهات المعنية بالتوعية والإعلام الصحي لضمان وصول الرسائل الإعلامية الصحيحة بوضوح تام لكل شرائح المجتمع مع مراعاة المستويات الثقافية المختلفة للسكان في كافة أنحاء المملكة لضمان الأمن الصحي للسكان، إضافة إلى الحد من انتشار الإشاعات والمعلومات المغلوطة حول الأوبئة والأمراض. 

وأكدت القطب أن لكل وزارة ومؤسسة حكومية ومنظمة محلية ودولية من الجهات الشريكة مع المركز دور هام لا يمكن الاستغناء عنه لضمان تضافر وتكامل كافة الجهود في التوعية الصحية لحماية صحة السكان. 

وشددت على ضرورة الاستثمار الإيجابي بمختلف وسائل الإعلام والتعامل معها كشريك في نشر التوعية الصحية بالتنسيق والتعاون مع وزارة الاتصال الحكومي لتوحيد  كافة الجهود بين جميع الجهات المعنية وللتأكد من وضوح الرسائل التوعوية الصحية وبثها بوسائل إعلامية متنوعة للسكان، إضافة إلى استثمار منصات التواصل الاجتماعي في نشر التوعية الصحية مع الأخذ بعين الاعتبار حاجة بعض الفئات في المجتمع للتواصل المباشر معهم لإيصال الرسائل الإعلامية التوعوية المطلوبة.

واستعرضت جميع الجهات الحاضرة للاجتماع خططها وجهودها الإعلامية وآليات التوعية الصحية التي تنتهجها، كما أبدت جميع الجهات استعدادها التعاون مع المركز لإيصال رسائل التوعية الصحية لكافة السكان بأي وباء أو مرض لوقايتهم منه.

وحضر الاجتماع إدارات الإعلام والتوعية الصحية من وزارات الصحة، الزراعة، والتربية والتعليم، كما حضر الاجتماع الادارات الإعلامية لمنظمة الصحة العالمية، اليونيسف، الأونروا، منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) والجمعية الملكية للتوعية الصحية.
تابعو جهينة نيوز على google news