باحثان من "جغرافيا اليرموك" يشاركان بسلسلة مشاريع بحثية مع جامعات عالمية

باحثان من جغرافيا اليرموك يشاركان بسلسلة مشاريع بحثية مع جامعات عالمية
جهينة نيوز -



أنهى الدكتور خالد هزايمة من قسم الجغرافيا في كلية الآداب زيارةً بحثية إلى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) الأمريكي، ضمن مشروع تقييم جودة الهواء في مدينة إربد، باستخدام أجهزة الاستشعار منخفضة التكاليف والممول من منحة معهد ماساتشوستس العالمية بالتشارك مع مؤسسة عبد الحميد شومان.  
 وتأتي زيارة الهزايمة هذه، في إطار السعي للتشبيك مع باحثين من جامعات ومعاهد عالمية مرموقة، بهدف الاطلاع على المشاريع التطبيقية الخاصة بتقييم ومراقبة جودة الهواء، والتي ينفذها المعهد في عدة دول مثل أمريكا وكينيا ولبنان.
 كما تم على هامش الزيارة إجراء مجموعة من اللقاءات مع الباحثين والمختصين من المعهد في هذا المجال، كما وتم الاطلاع على مجموعة من أجهزة قياس ومراقبة جودة الهواء منخفضة التكاليف وآلية عملها وعرض بياناتها بشكل أوتوماتيكي على الخرائط الإلكترونية المتزامنة عبر الإنترنت. 

كما وتم بحث فرص وإمكانية التشبيك والتقدم لمشاريع مشتركة مع الباحثين من المعهد في المستقبل القريب.

 ويسعى المشروع، وفق الهزايمة ضمن خطة استدامته للبحث عن مصادر لتمويل عملية نشر مجموعة من أجهزة مراقبة جودة الهواء في مدينة إربد وعرض بياناتها بصورة مباشرة على الخرائط التفاعلية الإلكترونية بالتعاون مع الباحثين من المعهد.
وعلى صعيد متصل، يجري الدكتور علي المقبل من قسم الجغرافيا أبحاثاً في جامعة نيو ساوث ويلز الأسترالية، في مجال نظام الأقمار الصناعية العالمية للملاحة (GNSS) وربطها مع المستشعرات الأخرى المحمولة بواسطة الطائرات المسيرة بدون طيار.

 كما وتأتي زيارة المقبل في إطار الزيارات البحثية الصيفية الممولة من جامعة اليرموك لزيادة فرص التعاون بين الباحثين من جامعتي اليرموك ونيوساوث ويلز، خصوصاً فيما يتعلق بالمساحة الهندسية والفوتوجرامترية الحديثة، والتي تعنى باستخدام الطائرات المسيرة في تنفيذ العديد من المشاريع التطبيقية خصوصا في المجالات البيئية والاقتصادية والحضرية.
تابعو جهينة نيوز على google news