الملك يلتقي لابيد ويؤكد ضرورة الحفاظ على التهدئة الشاملة في الفترة المقبلة

الملك يلتقي لابيد ويؤكد ضرورة الحفاظ على التهدئة الشاملة في الفترة المقبلة
جهينة نيوز -
 شدد جلالة الملك عبدالله الثاني، خلال لقائه في نيويورك اليوم الثلاثاء، رئيس وزراء حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلي يائير لابيد، على ضرورة الحفاظ على التهدئة الشاملة في الفترة المقبلة.

وأكد جلالته، خلال اللقاء الذي عقد على هامش اجتماعات الدورة السابعة والسبعين للأمم المتحدة، أهمية احترام الوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس الشريف ومقدساتها الإسلامية والمسيحية.

وأشار جلالة الملك إلى ضرورة إيجاد أفق سياسي لتحقيق السلام العادل والشامل على أساس حل الدولتين، وبما يعزز الأمن والاستقرار بالمنطقة.

كما أعاد جلالته التأكيد على أهمية أن ينال الفلسطينيون حقوقهم العادلة والمشروعة، وأن يكونوا جزءا من التنمية الاقتصادية في الإقليم.

وتناول اللقاء عددا من القضايا الثنائية المرتبطة بالنقل والتجارة والمياه والطاقة.

وحضر اللقاء نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، ومدير مكتب جلالة الملك، الدكتور جعفر حسان.
تابعو جهينة نيوز على google news