البلقاء التطبيقية والمعهد العالمي للفكر الاسلامي والمنتدى العالمي للوسطية تنظم اليوم العلمي " التربية الوالدية وأثرها في بناء الفرد والمجتمع"

البلقاء التطبيقية والمعهد العالمي للفكر الاسلامي والمنتدى العالمي للوسطية  تنظم اليوم العلمي  التربية الوالدية وأثرها في بناء الفرد والمجتمع
جهينة نيوز -

رعى معالي نائب رئيس الوزراء الاسبق الدكتور محمد الحلايقة فعاليات اليوم العلمي  "التربية  الوالدية وأثرها في بناء الفرد والمجتمع " والذي نظمته جامعة البلقاء التطبيقية و المنتدى العالمي للوسطية والمعهد العالمي للفكر الاسلامي  بحضور مندوب رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الاستاذ الدكتور احمد فخري العجلوني نائب الرئيس للشؤون الكليات الاستاذ الدكتور ناصر الكلوب ونائب رئيس الجامعة للشؤون الاكاديمية الاستاذ الدكتور زكريا القضاة  والمهندس مروان الفاعوري الامين العام للمنتدى العالمي للوسطية والأستاذ الدكتور فتحي ملكاوي المدير الاقليمي للمعهد العالمي للفكر الاسلامي  وعدد من الخبراء والباحثين وممثلين عن مؤسسات المجتمع الرسمية والاهلية في محافظة البلقاء وأعضاء الهيئة التدريسية وطلبة الجامعة وذلك على المسرح الرئيسي في الجامعة .
وقال الدكتور محمد الحلايقة نائب رئيس الوزراء الاسبق ان الامة  الاسلامية تواجه اليوم العديد من التحديات  التي تهدف الى قتل الهوية العربية الاسلامية  وتغيير معالمها  مشيرا الى ان تلك التحديات تساهم في تفكيك الاسرة وتدميرها  باعتبار الاسرة هي اللبنة الاساسية للمجتمع 
كما لفت الدكتور الحلايقة الى ان العالم يدور بدوائر ثلاث هي دائرة الالحاد ودائرة التعاطي والمخدرات وكيفية استخدامها ودائرة المثلية  مشيرا الى ضرورة تكاتف جميع الجهود لحماية المجتمعات الاسلامية من تلك الدوائر الفتاكة  من خلال رصد منهاج رصين  لتعليم ابناءنا كيفية التعامل مع العالم .
كما قدم الدكتور الحلايقة الشكر لجامعة البلقاء التطبيقية وللمنتدى العالمي للوسطية  وللمعهد العالمي للفكر الاسلامي على تنظيمهم فعاليات هذا اليوم التثقيفي الهام .
مندوب رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور ناصر الكلوب اشار الى اهمية التشاركية مع كافة المؤسسات الرسمية والأهلية والمجتمع المحلي التي تعمل الجامعة على تبنيها  من خلال المساهمة مع تلك المؤسسات في عقد الندوات والموتمرات وورش  العمل التي تتناول وتسلط الضوء على العديد من القضايا التي تهم المجتمع والمساهمة في ايجاد الحلول للعدد من المشكلات والقضايا التي تواجه المجتمع وأفراده ، مؤكدا على اهمية  خروج اليوم العلمي بتوصيات تساهم في ترسيخ القيم الفضلى في التربية والتنشئة السليمة للأبناء .
الامين العام للمنتدى العالمي للوسطية المهندس مروان الفاعوري اشار في كلمة له خلال افتتاح اليوم العلمي الى ضرورة تعزيز  القدرات النفسية والتربوية السليمة للإباء من اجل تنشئة ابنائهم بطريقة  تربوية وأخلاقية  فاعلة مبيننا  ان أساليب المعاملة تلعب  دور هام في تشكيل البناء النفسي للأبناء فالوالدان يمثلان نموذجاً للأبناء يلاحظونه ويتفاعلون معه من خلال التنشئة .
كما لفت المهندس الفاعوري الى  ضرورة اهتمام الجامعات ووسائل الاعلام المختفله بمفهوم الوالدية وتعزيز قيمها لدى الاباء والابناء مشددا على ضرورة مراقبة الابناء من وسائل التواصل الاجتماعي.
والقى الامين للعام للمعهد العالمي للفكر الاسلامي الاستاذ الدكتور فتحي ملكاوي   كلمة  بين فيها اهمية التربية الوالدية في حياة الفرد والمجتمع  مشيرا انها العنصر الاساس قي التربية البشرية بكافة انواعها وأشكالها .
كما عرج الاستاذ الدكتور ملكاوي الى الدور الكبير الملقى على عاتق الاباء والأمهات من اجل تنشئة ابنائهم التنشئة القويمة  مستشهدا بالعديد من النصوص القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة الدالة على ذلك .
كما كان لرئيس المعهد العالمي للفكر الاسلامي  الدكتور هشام الطالب كلمة عبر تقنية زووم من واشنطن بين فيها ان مفهوم الوالدية مفهوم مقدس وينشىء منذ الولادة مشيرا الى ان الوالدية هي فن وعلم يحتاج الى مهارة كبيرة و مؤهلات لكي تنعكس اثارها الايجابية على المجتمع.
كما دعا  الدكتور الطالب الى ضرورة اعداد بعض المواد في التربية الوالدية مشيرا الى  ان سبعة افراد من  اصل عشرة يرون ان التربية الوالدية  تعتبر من المواضيع التي ينبغي فهمها وتعلمها كونه من المواضيع الحيوية والهامة في الحياة  واستشهد الطالب بالعدد من الايات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة الحاثة والدالة على اهمية الوالدية وإثرها في بناء الفرد والمجتمع.
وتضمن اليوم العلمي ثلاث جلسات  ، حيث تناولت جلسته الاولى والتي ترأسها  عميد كلية الاميرة عالية الاستاذ الدكتور ناجي السعايدة  موضوعات التنشئة الاجتماعية مفهومها وأهميتها وخصائصها ومكانتها في المجتمع للأستاذ الدكتور حسين الخزاعي من جامعة البلقاء  التطبيقية  والتربية الوالدية المفهوم الموضوعات والتحديات للدكتور عبدالرحمن ذاكر مدير مركز مكاني وكفايات الوالدين للتربية الفكرية للأبناء للأستاذة مي سلطان والاستاذه هانية الخانجي من المجلس الوطني للاسره.
كما تناول اليوم العلمي في جلسته الثانيه موضوعات التحولات في مفهوم الاسرة والتربية الوالدية واتجاهات التغيير في البناء الاسري للاستاذه الدكتوره سميره الرفاعي من جامعة اليرموك والتكامل المعرفي في التربية الوالدين للدكتور منى الحمد من المحكمة الشرعية مكتب اصلاح الاسري اربد وأهمية التنشئة القيمية في برامج التربية الوالدية للدكتور امجد سعاده من الجامعة الاردنية
وتناول اليوم العلمي في جلسته الثالثة موضوعات  برامج ومشاريع وخطط علمية مقترحة لبناء مناهج تنهض بالتربية الوالديه للدكتورة  لانا العابد وتجربة المجلس الوطني لشؤون الاسرة  في الرعاية والتربية الوالدية للاستاذه هاله الخانجي وتجارب مجتمعية تطبيقية لتمكين التربية الوالدية في المجتمع للأستاذة ندى فريحات من وزارة التنمية الاجتماعية.
تابعو جهينة نيوز على google news