افتتاح مؤتمر ومهرجان الفن العربي المعاصر في اليرموك

افتتاح مؤتمر ومهرجان الفن العربي المعاصر في اليرموك
جهينة نيوز - افتتح رئيس جامعة اليرموك الدكتور إسلام مسّاد، اليوم الأحد، مؤتمر ومهرجان الفن العربي المعاصر العاشر (الفن والثقافة)، والذي تنظمه كلية الفنون الجميلة، في الجامعة، برعاية وزيرة الثقافة هيفاء النجار.
وأكد مسّاد أهمية هذا المؤتمر بفعالياته المُتعددة، خصوصا أنه يأتي مُتزامِناً مع اختيار إربد عاصمةً للثقافة العربية للعام 2022، مشيرا إلى دور الجامعة المحوري في هذا الحَدث المهم، عبر كلياتها وعلى رأسها كلية الفنون الجميلة.
وأشار عميد كلية الفنون الجميلة رئيس المؤتمر الدكتور وائل حداد، إلى أن المؤتمر يتميز بمشاركة نخبة من أبناء الفنون ومحبيها من داخل المملكة وخارجها.
وأكد أن الثقافة والفنون، من أهم الركائز التي تقوم عليها المجتمعات، فقد لعبت كل منهما دورا مهما عبر العصور في نمو الإنسان وتطوره، مبينا أن الثقافة تشتمل على مجموعة معارف ومعتقدات وتقاليد وإجراءات عبرت عن إنسانية البشرية.
فيما عبر الدكتور طه الهاشمي من العراق ، باسم المشاركين العرب، عن سعادتهم بالقدوم إلى مدينة إربد، عاصمة الثقافة العربية للمشاركة في أعمال المؤتمر، مؤكدا أهمية الثقافة بوصفها حاضنة الأمل العربي، وعاملا مشتركا بين الشعوب العربي.
ويناقش المشاركون في المؤتمر الذي سيتمر ثلاثة أيام في أوراقهم البحثية، مواضيع عدة منها: توظيف التكنولوجيات الحديثة في الموسيقى العربية، والمفاهيم القيمية للزمان والمكان في الفن التشكيلي، والوعي الجمالي للفن الإسلامي ودوره في ثقافة وتنمية المجتمع، ومدى تأثير التكنولوجيا الحديثة على الحياة الفنية التشكيلية وتأثيرها على متغيرات الدراسة.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news