حارسة تفبرك هجوما إرهابيا لمغادرة عملها مبكرا

حارسة تفبرك هجوما إرهابيا لمغادرة عملها مبكرا
جهينة نيوز -

اتُهمت حارس أمن تعمل على حماية أحد المهرجانات في شيكاغو، بحصولها على معلومات مؤكدة على هجوم ارهابي محتمل وذلك لتأجيل المهرجان لانها تريد مغادرة عملها مبكرا لاسباب خاصة.

 

وكشف تقرير لموقع «شيكاغو سن تايمز»، أن جانيا ويليامز، البالغة من العمر 18 عامًا، اختلقت التهديد في مهرجان الموسيقى العالمي والشعبي يوم امس الجمعة.

وقال مسؤولو مقاطعة كوك إنها ارسلت رسالة كاذبة تدعي وقوع «إطلاق نار جماعي» على 150 هدفًا في المهرجان الذي يستمر أربعة أيام، وأرسلت وليامز إلى مشرفها إحدى الرسائل باستخدام تطبيق للهاتف، ما دفع منظمي المهرجان للاتصال بإدارة شرطة شيكاغو ومكتب التحقيقات الفدرالي.

وتم اتهام ويليامز أيضًا بتجميع ملف شخصي مزيف على «فيسبوك» لكتابة منشور حول «إطلاق نار مكثف» في الحدث الذي كان من المقرر أن يحدث ذلك المساء. ذكرت أن المسؤولين كانوا قادرين على ربط الإجراءات المزعومة إلى ويليامز. في تلك اللحظة، تم إحضارها للاستجواب، وعند هذه النقطة زعمت الشرطة أنها اعترفت بالرسالة المزيفة.

في تعليقات أخرى من المدعين العامين لخصت في تقارير محلية مختلفة، قال ويليامز إن سبب التهديد الوهمي المزعوم هو رغبتها في «ترك العمل مبكرًا».

ومن المقرر مثولها أمام المحكمة يوم الاثنين 8 أغسطس الجاري وتشير التقارير إلى أنه تم اتهامها بارتكاب جناية بتهمة تهديد إرهابي كاذب.
وأشارت وسائل الإعلام إلى أن كفالة ويليامز محددة بـ 50 دولار ألف دولار، وسيتعين عليها الخضوع للمراقبة الإلكترونية إذا تم إطلاق سراحها، بحسب موقع «اندي 100»

تابعو جهينة نيوز على google news