اختتام فعاليات اسبوع المياه الثاني

اختتام فعاليات اسبوع المياه الثاني
جهينة نيوز -
اختتمت اليوم الخميس فعاليات أسبوع المياه الثاني "مشروع واترا " الذي تنظمه جامعة البلقاء التطبيقية، بالتعاون مع أكاديمية العالم للمياه في هولندا، ومعهد دلفت الهولندي، بمشاركة متدربين من شركات مياه في عمان واربد والعقبة وعدد من كوادر الجامعة.
وتضمنت فعاليات الأسبوع، أنشطة متعددة، منها "برامج توعية لمزارعين وجمعيات نسائية وطلاب مدارس، وتنظيم ثلاث دورات تدريبية شارك فيها 48 متدربا حول تقنيات معالجة المياه العادمة ومياه الشرب.
وقدم مدير المركز الدولي لبحوث المياه والبيئة والطاقة/ مدير مشروع (واترا) في جامعة البلقاء الدكتور ناصر المناصير ، عرضا عن المشروع وأهدافه وابرز فعاليات الأسبوع .
من جهته، قال نائب رئيس جامعة البلقاء التطبيقية للشؤون الأكاديمية الدكتور زكريا القضاة، إن الأردن من الدول الفقيرة بمصادر المياه وتزايدت في الآونة الأخيرة الحاجة إلى توفير مصادر مائية جديدة بسبب زيادة أعداد السكان والتغيرات المناخية، مشيرا إلى أهمية مشاريع معالجة المياه العادمة وتحلية المياه لتقليل الفجوة بين مصادر المياه المتوفرة أصلا وتزايد الطلب.
واعرب القضاة عن أمله، بأن يحصل المتدربون في فعاليات أسبوغ المياه على المهارات والقدرات التي تمكنهم من تخفيف حجم التحديات التي تواجههم أثناء عملهم، وإدارة محطات المياه بكفاءة واقتدار.
بدوره، قال أمين عام وزارة المياه والري الدكتور جهاد المحاميد، إنه على الرغم من شح المصادر المائية إلا أن الأردن يعتبر من الدول الرائدة في إدارة المصادر المائية، معربا عن تقديره للحكومة الهولندية على دعمها لقطاع المياه في الأردن.
وأوضح، أن الأردن يواجه تحديات في قطاع المياه، مثل تزايد أعداد السكان والهجرات القسرية، والتغيرات المناخية، لذلك لا بد من توفير مصادر مائية غير تقليدية، مشيرا إلى أن وزارة المياه والري حدثت خطتها الاستراتيجية لمواجهة هذه التحديات بحيث يتم تحلية المياه لسد حاجة المملكة، إضافة إلى معالجة المياه العادمة.
من جانبه، بين أستاذ تكنولوجيا المياه في معهد دلفت الهولندي بيتر فان دير، إن أهداف المشروع تتضمن تعزيز برنامج هندسة معالجة المياه في جامعة البلقاء والذي يركز على الجانب التطبيقي، وتطوير مركز التميز في الجامعة وتأهيله لإجراء تدريب عملي لطلاب الجامعة.
وأكدت مديرة أكاديمية العالم للمياه في هولندا جابريلا كوفمن، أهمية مشاركة شركات المياه الثلاث في المملكة وجامعة البلقاء، وذلك لتعزيز الشراكة في مواجهة التحديات التي تواجه شح المياه في الأردن وتوفير المياه الصالحة للشرب والمياه المخصصة للاستخدامات الأخرى .
من جهتها، قالت منسق البرنامج الممول من وزارة الخارجية الهولندية الدكتورة ريم خضر، إن توفير مصادر مائية جديدة اصبح ضرورة وحاجة ملحة لمواجهة زيادة الطلب على المياه الناجم عن عدة أسباب منها زيادة النشاطات التجارية والصناعية وتزايد أعداد السكان.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news