2022-07-06 - الأربعاء

شكاوى من انواع لزيوت نبايتة مكتوب عليها خليط لزيوت متعددة

شكاوى من انواع لزيوت نبايتة مكتوب عليها خليط  لزيوت متعددة
جهينة نيوز -
الأنباط - فرح موسى
شكا مواطنون في محافظة إربد وجود بطاقات تعريفية لبعض الزيوت النباتية، مكتوب عليها "خليط لزيوت متعددة لمنتجات مجهولة الهوية" دون معرفة مكوناتها لا سيما وأن زيت الذرة متوفر بالاسواق بأسعار مرتفعة، الامر الذي يفرض عليهم اللجوء لمنتجات اخرى اسعارها اقل تتناسب ومستويات دخلهم .
وقال المواطن (س ر) انه لا يفرق بين الزيوت المجهولة الهوية وزيوت الذره الا من حيث السعر، ويتجه للزيوت الارخص لانه يستخدم الزيت لمرة واحدة فقط دون ان يجد اي فرق بين النوعين من الزيوت.
واشارت (ع ج) الى انها تلجإ للزيوت ذات الاسعار الرخيصة دون ان يهمها المحتوى، وفق قولها، خاصة وان الاوضاع المادية صعبة كما شهدت العديد من السلع ارتفاعات غير مسبوقة في السوق المحلي .
وتابعت هناك نوع من الزيت سعتة 8ر1 لتر يصل سعره الى ثلاثة دنانير ونوع اخر نفس الحجم يصل سعره لحوالي دينارين، وعليه اقوم بشراء الارخص لان الفرق في سعر العبوتين يساعدني لشراء بعض اصناف الخضار للعائلة .
وتساءل (ت ح) عن فرق الاسعار بين نفس المنتجات وما هو الفرق بين نوع زيت واخر اذا كان كلاهما مصدره زيت نخيل او دوار الشمس، فلماذا يصل الفرق في السعر الى دينار في العبوة .
من جانبه، أكد رئيس غرفة تجارة إربد محمد الشوحة، أن ما يشار اليه مستحيل الحدوث، وفي حال صحتة فإن وزارة الصناعة والتجارة والتموين معنية بمتابعة الموضوع والتحقق منه خاصة وان اي منتج يجب ان يكون معروف المصدر والمنشأ والمحتويات المكونة له وفق البطاقة التعريفية المبرزة على المنتج المكتوبة على الغلاف الخارجي بشكل يطابق المحتوى.
واضاف ل "الأنباط" انه غير مسموح ويمنع أي شخص من الإتجار بمنتجات مجهولة الهوية، ويتحمل التاجر المسؤولية القانونية لقيامه بذلك، ويمكن @لاي مواطن تقديم شكوى للجهات المختصة إذا اكتشف وجود خلل من نوع معين.
فيما اوضحت المؤسسة العامة للغذاء والدواء ان مصانع تعبئة الزيوت في المملكة كافة تخضع لزيارات رقابية دورية من قبل فرق الرقابة والتفتيش التابعة للمؤسسة للتأكد من التزامها بتطبيق الشروط الصحية.
وبينت ان فرق الرقابة والتفتيش التابعة للمؤسسة تقوم بجولات رقابية دورية على الأسواق للتاكد من مدى التزامها ببطاقة البيان التي تبين اسم المنتج وقائمة المكونات تنازليا حسب نسبة وزنها لضمان عدم تضليل المستهلك، كما انها تتابع مطابقة المنتجات لما ورد ببطاقة البيان حسب القاعدة الفنية رقم ٩ الخاصة بها، فضلا عن مراقبة الالتزام بشروط العرض للبيع والتداول في الأسواق.
وفيما يتعلق بعدم وجود مصدر للمنتج، فإن ذلك يعتبر مخالفا وسيتم متابعته ومراقبته من قبل المؤسسة
التي تتابع اية ملاحظات او شكاوي ترد اليها للتحقق منها واتخاذ الإجراءات القانونية حسب الاصول بحق من تثبت مخالفته.
تابعو جهينة نيوز على google news