2022-01-26 - الأربعاء

البسطات تنافس المحلات على الزبائن ومطالب بايجاد حل جذري لهذه المشكلة

البسطات تنافس المحلات على الزبائن ومطالب بايجاد حل جذري لهذه المشكلة
جهينة نيوز -
نزار البطاينة
يؤرق إنتشار البسطات في مختلف مناطق العاصمة التجار وأصحاب المحلات لان انتشارها يؤثر بشكل سلبي على مبيعاتهم مصادر رزقهم، لاسيما وأن أصحاب هذه البسطات غير ملتزمين بدفع أجور محلات وما يترتب عليها من ماء وكهرباء وضرائب أخرى.
 وطالبوا بتغليظ العقوبات على أصحاب هذه البسطات غير المرخصة، لتأثيرها عليهم حيث ينافسون المحلات في المبيعات بالإضافة بالإضافة الى ما يتعرضون له من مضايقات ومشاجرات مع أصحاب هذه البسطات عندما ينحدثون معهم ويطالبوهم بالابتعاد من امام عن أبواب محالهم . 
 ويطالب أصحاب المحلات تجارية أمانة عمّان بايجاد حل سريع وجذري لهذه المشكلة القديمة الجديدة.
وقال صاحب محل خضروات في منطقة النزهة فضل عدم ذكر إسمه، "أن أصحاب بسطات و(بكبات) الخضروات المتواجدين في المنطقة (يقطعون رزقنا) بسبب محاصصتنا الزبائن"، وبين أنه هو وغيره من أصحاب المحال  يتعرضون لمضايقات ومشاجرات من أصحاب هذه البسطات. 
وقال صاحب إحدى البسطات عند سؤاله عن سبب تواجده بين المحلات التجارية، أننا لا نستطيع أن نقوم بوضع البسطات في أماكن بعيدة عن الأسواق، لأننا لن نجد زبائن في مناطق أخرى.
وقال المواطن حسن انه شهد العديد من المشادات الكلامية بين أصحاب المحلات و البسطات  لان أصحاب المحال بطالبوهم الإبتعاد عن أبواب محالهم، مشيرا الى ضرورة إيجاد الأمانة البدائل والحلول التي تناسب جميع الأطراف لعدم قطع رزق أحد.
وقال المواطن عمار... أن البسطات تؤذي المارة والطرق والمحال التجارية، وعلى الأمانة إيجاد حلول ذكية بدون قطع أرزاق أصحاب البسطات وحل هذا الموضوع من جذوره دون خسائر.
وقال صاحب محل تجاري آخر أيضا فضل عدم ذكر إسمه، أنه هو وكل أصحاب المحال أن أصحاب البسطات يسهمون في إنخفاض مبيعاتهم وبالتالي أرباحهم لقيامهم بالبيع باسعار تقل عن أسعار المحلات لعدم وجود أي إلتزامات مالية تجاههم. 
وبين المواطن راشد... وهو أحد سكان منطقة جبل النصر، أن هذه البسطات تضيق الطريق أمام المارة سواء كانوا مشاة أو سيارات، لافتا الى أن هذا يحدث لقلة الرقابة من الأمانة على البسطات، وضعف الإجراءات التي تتخذ بحقهم.
بدوره، قال الناطق الاعلامي بإسم أمانة عمّان الكبرى ناصر الرحامنة، أن الأمانه تقوم بالتنسيق مع الحكام الإداريين والمراكز الأمنيه في مناطقها كافه، بمتابعة الشكاوي الخاصة بإنتشار البسطات خاصة ما يتعلق بضرورة إلتزامهم بعدم التعدي على الشوارع العامة والأرصفة وعدم ٠إعاقة حركة السير والمشاة، وأضاف أن الأمانه عملت على إيجاد أسواق  مجانية للبسطات وتدعو أصحابها لمراجعتها والتقديم لها.
تابعو جهينة نيوز على google news