2022-01-26 - الأربعاء

جامعة آل البيت تحقق منجز باكورة خطة رئاستها التطويرية والتحفيزية بفوزها بدعم بحثين من صندوق دعم البحث العلمي.

جامعة آل البيت تحقق منجز باكورة خطة رئاستها التطويرية والتحفيزية بفوزها بدعم بحثين من صندوق دعم البحث العلمي.
جهينة نيوز -     الانباط - يوسف المشاقبة.                                      عندما تتسلم قيادة ناجحة  تتواصل مسيرة الإنجاز والعطاء والتميز ..  وبجهود ومتابعة من رئيس جامعة آل البيت الأستاذ الدكتور هاني الضمور لخطة التطور التي أعلنها منذ تسلمه مهامه  تبلورت نتائجها اليوم بفوز الجامعة بمنتحتين لمشاريع علمية في مجال قطاعي المياه وعلوم البيئة وبدعم من صندوق دعم البحث العلمي والابتكار التابع لوزارة التعليم العالي.                   رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور هاني الضمور قال " أننا فخورون اليوم بهذا الإنجاز العلمي الكبير والذي يعد باكورة لمزيد من الإنجازات للهيئة التدريسية في الجامعة لما يتمتعون به من قدرات علمية وعملية وبحثية تواكب متطلبات مسيرة البحث العلمي".                                                                        وأشار الدكتور الضمور إلى أن الجامعة لن تتوقف عند هذا المنجز بل مستمرة في عطائها نحو التطور والتقدم لخدمة العلم والتعليم والمجتمعات المحلية من خلال التركيز على إبراز مثل هذه المشاريع الريادية الهادفة نحو معالجة القضايا المحلية من خلال إعداد أبحاث علمية دقيقة تساهم في عملية الإصلاح والبناء.                                 وحصل المشروع الأول المتعلق بنظام الإنذار المبكر بالفيضانات.. التصميم والتنفيذ والوحدات الحسابية في حوض الموجب - الأردن على دعم مالي بلغ ٧٢٣٥٠ دينار، وقدمه الباحثون برئاسة الأستاذ الدكتور مؤيد الشواقفة مساعد رئيس الجامعة لإدارة الأزمات ومدير دائرة العلاقات الدولية وبمشاركة الدكتور ماجد إبراهيم من كلية علوم الأرض والبيئة، والدكتور فايز عبدالله من جامعة العلوم والتكنولوجيا، والدكتور يزن عبابنة من جامعة اليرموك، والدكتور ضافي ريالات من وزارة المياه والري.                       وقال رئيس الفريق الدكتور الشواقفة " أن المشروع يسعى إلى تطوير نظام الإنذار المبكر من خلال التنبؤ بالفيضانات المفاجئة في المناطق الريفية في حوض وادي الموجب".                                            وبين الدكتور الشواقفة أن النظام يحتوي على العديد من المحاور التي يتم تنشيطها تلقائيا وربطها بنموذج التنبؤ بهطول الأمطار ومشمولة بنموذج هيدرولوجي وهيدروليكي ونماذج الانذار لمعالجة البيانات المدخلة.                                            اما المشروع الثاني الفائز  يتعلق بدراسة تغذية المياه الجوفية لحوض الأزرق باستخدام الكهوف البركانية في منطقة بازاليتة والمقدم من الباحثين برئاسة الدكتور عبد الرحمن الشبيب الأستاذ المشارك في كلية علوم الأرض والبيئة، وبمشاركة عميد كلية علوم الأرض والبيئة الأستاذ الدكتور هاني العموش، وعميد كلية الهندسة الدكتور سعد العياش، والدكتور عاكف الفقراء، والدكتور عودة المسحان.         وبين رئيس الفريق الدكتور الشبيب أن المشروع جاء لدراسة إمكانية استخدام الكهوف البازلتية والمنتسرة في مناطق البادية الشمالية الشرقية كخزانات طبيعية للمياه الجوفية.
تابعو جهينة نيوز على google news