الطاقة الدولية: أزمة الطاقة تهدد التعافي الاقتصادي العالمي

الطاقة الدولية أزمة الطاقة تهدد التعافي الاقتصادي العالمي
جهينة نيوز - توقعت وكالة الطاقة الدولية، أن تؤدي أزمة الطاقة العالمية إلى زيادة الطلب على النفط بنصف مليون برميل يوميا، ما يؤدي إلى زيادة التضخم وإبطاء التعافي العالمي من جائحة كوفيد-19.
وقالت الوكالة اليوم الخميس إن أسعار الفحم والغاز غير المسبوقة والانقطاعات المستمرة للتيار الكهربائي قد تدفع قطاع الطاقة والصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة إلى التحول للنفط لإبقاء استمرارها وتواصل العمليات.
وبحسب الوكالة، فإن الطلب سيتجاوز العرض على الأقل حتى نهاية 2021 قياسا إلى المقرر ضخه من مجموعة منتجي أوبك+ والذي يبلغ 700 ألف برميل يوميا، وهو أقل من الطلب المقدر لخامها في الربع الاخير من هذا العام.
واكدت وكالة الطاقة الدولية في تقريرها الشهري امس الاربعاء أن سياسة الحياد الكربوني العالمية ستؤدي إلى انخفاض أسعار النفط إلى 36 دولارا للبرميل بحلول عام 2030 وإلى 24 دولارا للبرميل بحلول العام 2050.
وتوقعت أن يعاني العالم من الاحتباس الحراري واضطرابات في أسواق الطاقة إن لم توظف الاستثمارات بشكل أسرع في مجال الطاقات النظيفة.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news