دراسة تقلل من مخاطر الآثار الجانبية للقاحات كورونا

دراسة تقلل من مخاطر الآثار الجانبية للقاحات كورونا
جهينة نيوز - أظهرت دراسة بحثية علمية مقطعية، نفذها طلبة وأساتذة في كلية الطب بجامعة اليرموك، نشرت نتائجها اليوم الخميس، أن الآثار الجانبية للقاحات المضادة لفيروس كورونا ليست خطيرة.
وأشارت نتائج الدراسة التي اشرفت عليها الدكتور ريما كراسنة، وشملت 1086 فردا، إلى أن نسبته 77.2 بالمئة منهم لم يصابوا بفيروس السارس CoV2 قبل تلقي اللقاح، حيث حصلت النسبة الأكبر من مجتمع الدراسة على لقاح فايزر 40.6 بالمئة، يليه لقاح أسترازينيكا 33 بالمئة، ولقاح سينوفارم 26.4 بالمئة.
ولفتت الدراسة إلى أن الإبلاغ عن الآثار الجانبية بعد تلقي الجرعة الأولى من اللقاح من قبل معظم المشاركين بلغت نسبته 89.9 بالمئة، شملت الألم في موقع الحقن بنسبة 78.4 بالمئة، الارهاق بنسبة 51.8 بالمئة، ألم عضلي بنسبة 37.6 بالمئة، صداع بنسبة 33.1 بالمئة، وقشعريرة بنسبة 32.3 بالمئة.
وخلصت الدراسة إلى أن متلقي اللقاح في الأردن، تعرضوا لآثار جانبية أكثر مع لقاح أسترازينيكا، يليه لقاح فايزر وأقلها لقاح سينوفارم.
من جهته، أشار عميد الكلية الدكتور خلدون البشايرة، إلى أن الكلية تولي البحث والنشر العلمي أهمية خاصة انطلاقا من الخطة الاستراتيجية للجامعة، التي تشمل القضايا والمشاكل التي يعاني منها المجتمع الأردني والإنساني واخضاعها للدراسة العلمية في سبيل إيجاد الحلول لها.
يشار إلى أنه جرى نشر مخرجات الدراسة في مجلة اللقاحات البشرية والعلاج المناعي (Human vaccines and Immunotherapeutic) العالمية المحكمة والموثقة في قاعدة البيانات "سكوبس"، وتمتاز هذه المجلة بأنها ذات معامل تأثير مرتفع.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news