الاتحاد الأوروبي يتبرع بـ200 مليون جرعة للبلدان الفقيرة ويرفع حجم المساعدات لأفغانستان

الاتحاد الأوروبي يتبرع بـ200 مليون جرعة للبلدان الفقيرة ويرفع حجم المساعدات لأفغانستان
جهينة نيوز -
 أكدت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، اليوم الأربعاء، في خطاب "حالة الاتحاد"، رفع حجم المساعدات الإنسانية لأفغانستان، واعدة بالوقوف إلى جانب الشعب الأفغاني.
وأعلنت فون دير لاين أن التكتل سيتبرع بـ200 مليون جرعة إضافية، من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا للبلدان منخفضة الدخل، ما يقترب من مضاعفة تعهداته الحالية، كما سيجري استضافة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في "قمة الدفاع الأوروبي" خلال فترة رئاسة بلاده للتكتل، والتي ستستمر ستة أشهر بدءا من مطلع 2022.
ونقلت وكالة "يورونيوز" الأوروبية عن فون دير لاين في خطابها "أستطيع أن أعلن اليوم أن المفوضية الأوروبية ستضيف تبرعا جديدا يبلغ 200 مليون جرعة إضافية حتى منتصف العام المقبل. هذا استثمار تضامني، وهو أيضا استثمار في الصحة العالمية".
وأقرت فون دير لاين بالتباين الذي ظهر بين الدول المتقدمة اقتصاديا مثل الولايات المتحدة والبلدان الأوروبية التي لقحت حتى الآن غالبية سكانها ضد فيروس كورونا، والدول الفقيرة التي تكافح للحصول على لقاحات.
وقالت "مع إعطاء أقل من واحد في المئة من الجرعات العالمية في البلدان ذات الدخل المنخفض، فإن حجم عدم المساواة ومدى الإلحاح واضحان"، مشيدة بحملة التحصين في الاتحاد الأوروبي والتي لقح بموجبها أكثر من 70 بالمئة من سكانه البالغين بشكل كامل.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news