تخريج 33 مشاركا في دورات مهنية بنقابة المقاولين

تخريج 33 مشاركا في دورات مهنية بنقابة المقاولين
جهينة نيوز -
رعى وزير العمل رئيس مجلس إدارة مؤسّسة التدريب المهنيّ يوسف الشمالي، اليوم الثلاثاء في نقابة مقاولي الإنشاءات الأردنيين حفل تخريج 33 خريجا وخريجة من الملتحقين في دورات بالسلامة والصحة المهنية والقصارة الميكانيكية والطوبار الميكانيكي.
ونُفذت هذه الدورات بالشراكة بين مؤسّسة التدريب المهنيّ ونقابة مقاولي الإنشاءات الأردنية، وبدعم من الوكالة الألمانية للتعاون الدّولي (GIZ) وبتمويل من الوزارة الاتحادية الألمانية للتعاون الاقتصادي والتنمية . وأكد الشمالي بحضور نقيب مقاولي الإنشاءات الأردنيين المهندس أحمد اليعقوب، ومدير عام مؤسسة التدريب المهنيّ بالوكالة عمر قطيشات، ورئيس هيئة تنمية المهارات المهنية والتقنية الدكتور قيس السفاسفة، أهمية مثل هذه الشراكات في توفير الفرص للشباب والشابات وإكسابهم المهارات المهنية والتقنية التي تمكنهم من الانخراط في سوق العمل.
وأشار إلى أن وزارة العمل وأذرعها التابعة لها كمؤسسة التدريب المهني وهيئة تنمية تطوير المهارات المهنية والتقنية حريصة على زيادة جاذبية بعض القطاعات كالقطاعين الإنشائي والزراعي من خلال مكننة المهن في هذه القطاعات لاستقطاب الشباب الأردني المدرب والمؤهل للعمل في هذه القطاعات التي عانت من عزوف العمالة الأردنية لسنوات طويلة.
ولفت الشمالي إلى أن ملف التشغيل للشباب الأردني يتطلب توحيد الجهود المبذولة في مجال التدريب المهني والتقني والذي يعتبر اولوية بعد تحديد احتياجات سوق العمل من المهن المطلوبة بالشراكة مع القطاع الخاص المشغل الرئيسي اليوم للطاقات الشبابية، مضيفا أن دور وزارة العمل هو التشبيك بين الباحثين عن العمل وأصحاب العمل.
وعبر الشمالي، خلال الحفل، عن اعتزازه بالشباب الخريجين وخروجهم عن التفكير التقليدي في البحث عن فرص عمل، من خلال التوجه إلى مهن يطلبها السوق والحصول على التدريب اللازم لذلك، لأن الحصول على المهنة هو المستقبل للشباب، مشيرا إلى أن الخريجين سيحصلون على فرص عمل مباشرة بالتنسيق مع نقابة المقاولين. وأعرب نقيب المقاولين المهندس أحمد اليعقوب عن تقديره لدور وزارة العمل ومؤسسة التدريب المهني والوكالة الألمانية للتعاون الدّولي (GIZ) في هذه البرامج التدريبية التي من شأنها توفير فرص عمل للشباب مباشرة في سوق العمل وتحديدا في قطاع الإنشاءات المرتبط بإعداد كبيرة من القطاعات. ودعا الشباب إلى الاقتداء بالخريجين الذين التحقوا بهذه الدورات المهنية التي منحتهم فرصة تأهيلهم بمهن قطاع الإنشاءات والمقاولات لإكسابهم مردودا ماليا يعتبر من الأعلى دخلا في سوق العمل. وشدد اليعقوب على أهمية مكننة المهن في قطاع الإنشاءات والاستمرار في هذا الجانب لدفع الشباب الأردني إلى التوجه نحو العمل في هذا القطاع النشط. وعبر رئيس مجلس إدارة مركز تدريب المقاولين المهندس وائل طوقان عن اعتزاز النقابة بتقديم هذه البرامج التدريبية بالشراكة مع مؤسسة التدريب المهني وبدعم من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي، وسعي مركز التدريب إلى تأهيل الشباب بالمهن المطلوبة ضمن قطاع الإنشاءات، الذي يعتبر من القطاعات التنموية الحيوية.
وتطرق طوقان إلى جهود مركز تدريب المقاولين في تطوير وتأليف مجموعة من المناهج التدريبية الخاصة بالمهن الإنشائية بالشراكة مع الخبراء وأصحاب العمل بالقطاع الخاص.
يشار إلى أن الراغبين بالالتحاق في الدورات المهنية المتاحة بالتقديم على الرابط التالي https://www.benaa.org.jo/.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news