مطالبة الاتحاد الاوروبي تبني مواقف للتنسيق المشترك بين الدول المُرسلة والمستقبلية للمهاجرين

مطالبة الاتحاد الاوروبي تبني مواقف للتنسيق المشترك بين الدول المُرسلة والمستقبلية للمهاجرين
جهينة نيوز - طالبت الجامعة العربية البرلمان الأوروبي، بتبني مواقف عملية تعزز التعاون والتنسيق المشترك بين الدول المُرسلة والمستقبلية للمهاجرين، في إشارة الى أن المملكة المغربية لطالما مثلت شريكاً مسؤولاً للجانب الأوروبي في هذا الإطار.
وفي هذا الاطار أعربت الجامعة العربية عن الاستغراب حيال موقف البرلمان الأوروبي الأخير بتحميل المملكة المغربية المسؤولية في موضوع الهجرة غير الشرعية.
وقال مصدر مسؤول بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، إن المتابعة المنصفة للسياسات المغربية تؤكد أنها تتبنى مواقف مسؤولة إزاء قضية الهجرة في منطقة غرب المتوسط، تنبع من إرادة سياسية للتعامل مع أزمة الهجرة، ومنها ما تعلق مؤخرا بتسهيل عودة القاصرين المغاربة غير المروفقين بذويهم والموجودين في وضعية غير نظامية في بعض دول الاتحاد الأوروبي والذين تم تحديد هويتهم على الوجه الأكمل.
وأضاف المصدر، أن موقف البرلمان الأوروبي يعكس تسييساً غير مطلوب لقضية الهجرة، وأن تبادل الاتهامات لا يفيد في معالجة قضايا الهجرة المعقدة التي تستلزم تعاوناً وتضافراً للجهود بين البلدان المختلفة من أجل التعامل معها في إطار شامل، ومقاربتها من زاوية واسعة تعالج جوانبها المختلفة.
تابعو جهينة نيوز على google news