اجتماع إقليمي لمؤتمرات متعددة لمنطقة آسيا والمحيط الهادي

اجتماع إقليمي لمؤتمرات متعددة لمنطقة آسيا والمحيط الهادي
جهينة نيوز - جرى اختيار أمين عام وزارة البيئة الدكتور محمد الخشاشنة، اليوم الأربعاء، رئيسا للاجتماع الإقليمي التحضيري لمؤتمرات بازل، روتردام وستوكهولم لمنطقة آسيا والمحيط الهادي، بأجماع الدول الأعضاء.
وقال الخشاشنة أن هذا الاجتماع، يأتي لمساعدة دول الأطراف في منطقة آسيا والمحيط الهادي للتحضير للجزء الأول من مؤتمرات الأطراف، في اتفاقية بازل بشأن التحكم في نقل النفايات الخطرة والتخلص منها عبر الحدود، واتاحة الفرصة لها لتبادل الآراء والتشاور مع بعضها .
وأوضح أنه سيتم خلال هذا الأجتماع انتخاب أعضاء لجنة تقييم الفعالية لاتفاقية ستوكهولم، ولجنة الامتثال لاتفاقية روتردام، إضافة إلى برامج العمل والميزانيات (موازنة مؤقتة لعام 2022)، ومكان وموعد الاجتماعات المستأنفة لمؤتمرات الأطراف والاجتماعات القادمة لها.
كما سيتم مناقشة الموارد والآليات المالية لاتفاقية استكهولم ومواصلة المناقشات في الجلسة العامة بشأن بنود الجزء الإلكتروني لمؤتمرات الأطراف، وستختتم هذه الاجتماعات التحضيرية بمناقشة المقترحات الأخيرة لتعديل اتفاقيات بازل وروتردام وستوكهولم للنظر فيها خلال اجتماعات مؤتمرات الأطراف.
وبين الخشاشنة انه نظرا للوضع الوبائي الحالي بسبب فيروس كورونا فسيتم عقد مؤتمر الأطراف لاتفاقيات بازل، روتردام وستوكهولم على مرحلتين، حيث ستعقد المرحلة الأولى عبر الإنترنت خلال الفترة من 26 إلى 30 تموز المقبل للنظر في عدد محدود من الأمور ذات الأولوية كبنود جدول الأعمال، فيما ستعقد المرحلة الثانية وجاهياً العام القادم للنظر في جميع البنود التي لم يتم النظر فيها خلال الجزء الأول.
تابعو جهينة نيوز على google news