ورشة عمل بجامعة التكنولوجيا حول تقييم ترتيبات المياه العابرة للحدود

ورشة عمل بجامعة التكنولوجيا حول تقييم ترتيبات المياه العابرة للحدود
جهينة نيوز -
 اختتم مركز دبلوماسية المياه بجامعة العلوم والتكنولوجيا، اليوم الأربعاء، ورشة عمل عبر تقنية الاتصال المرئي بالتعاون مع جامعة ايست انجيلا البريطانية بعنوان " تقييم ترتيبات المياه العابرة للحدود" والتي تأتي كجزء من مشروع مستقبل اليرموك المدعوم من الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون، ضمن مبادرة "السلام الأزرق".
وأشار رئيس الجامعة الدكتور صائب خريسات في تصريح صحافي لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، اليوم، إلى خصوصية منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأهمية عقد هذه اللقاءات التي تعزز قدرات المشاركين وتنمي معرفتهم في مجالات الإدارة المتكاملة للموارد المائية العابرة للحدود في إطار القانون الدولي للمياه والدبلوماسية المتعلقة بالمياه.
وأكد مدير مركز دبلوماسية المياه وعميد كلية الهندسة في جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور سهيل كيوان، أن المركز يسعى إلى أن يصبح مركزا إقليميا متميزا يعمل على تنسيق البحوث والدراسات وتوفير ورش عمل تدريبية تعمل على رفع الكفاءة وبناء القدرات فيما يختص بدبلوماسية المياه وتعزيز الفهم في التعاون المائي وتنفيذ إدارة الموارد الطبيعية العابرة للحدود.
وجرى خلال الورشة التي استمرت ثلاثة أيام، مناقشة عدد من المحاور المتعلقة ببناء معرفة المشاركين وفهمهم في تعزيز التعاون وتنفيذ الإدارة المتكاملة للموارد المائية على المستوى العابر للحدود، منها تقييم اتفاقات توزيعات المياه إلى جانب الوضع الحالي لاستخدام المخصصات المائية، ومقارنة توافق توزيعات مخصصات المياه الحالية مع قانون المياه الدولي، واقتراح طرق جديدة لاستخدام المخصصات المائية بما يتوافق مع ترتيبات المياه العادلة والمستدامة، والنظر في الطرق الممكنة لمساعدة الدولة المشتركة في الموارد المائية في التقليل من زيادة الضغط على موارد المياه المشتركة النادرة.
وحضر الورشة التدريبية 50 مشاركاً يمثلون عددا من المنظمات والهيئات والمؤسسات المحلية والإقليمية والدولية ولجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا (الإسكوا)، ومعهد الدراسات البيئية والمائية، وأساتذة جامعات وباحثين من الأردن وفلسطين وسوريا ولبنان والعراق والمملكة المتحدة وإسبانيا.
--(بترا)
تابعو جهينة نيوز على google news