الجامعة العربية تؤكد استعدادها للمساعدة للوصول لاتفاق بين الاطراف اللبنانيين

الجامعة العربية تؤكد استعدادها للمساعدة للوصول لاتفاق بين الاطراف اللبنانيين
جهينة نيوز -
أكد الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية السفير حسام زكي؛ استعداد الجامعة للقيام بأي خطوة تساعد على تسهيل الاتفاق بين الأطراف اللبنانيين في المجالات كافة.
وقال السفير حسام زكي عقب اجتماعات عقدها مع الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الحكومة حسان دياب والرئيس المكلف تشكيل الحكومة الجديدة سعد الحريري، ان جامعة العربية تدرك أن الوضع الاقتصادي والأزمة السياسية في لبنان يحتاج إلى مساعدة عربية ومد يد العون للأطراف والفرقاء السياسيين، معرباً عن الامل للوصول إلى المنهج الأفضل لدعم ومساعدة لبنان للخروج من أزمته الحالية.
ودعا كافة الاطراف الى أن تعلي المصلحة الوطنية فوق كل الاعتبارات للخروج من الوضع الاقتصادي الصعب الذي يواجهه لبنان، مشيراً الى انه بصدد إجراء المزيد من الاتصالات لتبيان الموقف ومساعدة الأطراف للوصول إلى مخرج من الوضع الحالي.
من جانبه، رحب الرئيس اللبناني ميشال عون، بأي مبادرة تقوم بها جامعة الدول العربية في حل الازمة اللبنانية الراهنة، معرباً عن تقديره لجهود الجامعة العربية بهذا الخصوص واكد حرص لبنان والذي هو من مؤسسي الجامعة على احترام ميثاقها وكل القرارات التي تصدر عنها والتعامل معها بإيجابية.
وبحسب بيان صادر عن الرئاسة اللبنانية، اكد عون التزام لبنان بتطبيق اتفاق الطائف الذي انبثق منه الدستور والذي يجب ان يكون محترما من الجميع، والعمل استنادا الى بنوده لاسيما في كل ما يتصل بإنشاء السلطات الدستورية وعملها وانحلالها".
تابعو جهينة نيوز على google news