عشائر الصقور: الولاء والانتماء لهذا البلد وقائده لم ولن يتبدّلا بعون الله

عشائر الصقور الولاء والانتماء لهذا البلد وقائده لم ولن يتبدّلا بعون الله
جهينة نيوز - أكدت عشائر الصقور على امتداد مساحة الوطن التفافهم حول قائدهم جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم، في مواقفه الشجاعة والحازمة في الحفاظ على أمن واستقرار الأردن ومقدراته. وقالت في البيان الصادر عنها اليوم الخميس: ان عشائر الصقور وبما عرف عنها عبر تاريخ المملكة من ولاء وإخلاص للعرش الهاشمي المفدى، تؤكد دوما للقاصي والداني على حد سواء ثباتها وإخلاصها ووفائها الصادق على العهد بينها وبين الهاشميين وعلى رأسهم عميد ال البيت جلالة الملك عبد الله الثاني المعظم. وزادت في البيان ان عشائر الصقور تؤكد اعتزازها وولاءها للقيادة الهاشمية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني، وحرصها الشديد على امن واستقرار الوطن، وترفض العبث بمقدراته. واكدت التفافها حول القيادة الهاشمية قائلة: سنبقى أردنيين العظم والنخاع، هاشميين الولاء والانتماء، ونعاهد الله ثم الملك والوطن أن نبقى كما أقسمنا مخلصين للعرش الهاشمي الذي نحبه حباً مقدّساً وعلاقتنا به علاقة وثيقة الصلة. وثمنوا لجلالته مواقفه الثابتة في الدفاع عن القدس والمقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، والقضية الفلسطينية، ووقوفه في وجه كل الضغوطات والتحديات التي تحاول المساس بجوهر القضية، وسعيه إلى إيجاد الحل العادل لها بإقامة الدولة الفلسطينية، وعاصمتها القدس الشريف. وفي ختام بيانها شددت على انسجامها مع الثوابت الأردنية ممثلة بشيوخها ووجهائها وشبابها في سائر أنحاء الوطن وخارجه معربة بذات الوقت عن تقديرها العالي لعميد آل البيت وسيد البلاد المعظم مباركين جهوده الخيّرة في خدمة الأردن العزيز وصون مقدراته.

للمزيد:https://www.3lnar.com/284786/|اخبار ع النار
تابعو جهينة نيوز على google news