مواطنون في لواء القصر شمال محافظة الكرك يشكون من انتشار الحافلات العمومية وباصات (الكيا) الخصوصية والبكبات والبسطات بشكل عشوائي

مواطنون  في لواء القصر شمال محافظة الكرك يشكون من انتشار  الحافلات العمومية وباصات الكيا الخصوصية والبكبات والبسطات بشكل عشوائي
جهينة نيوز -
الأنباط-الدكتور محمد المعايطة
شكا مواطنون في لواء القصر شمال محافظة الكرك وتحديداً منطقة الربه من إنتشار الحافلات العمومية وباصات (الكيا) الخصوصية والبكبات والبسطات بشكل عشوائي في الشارع الرئيسي مما تسبب أزمات مرورية خانقة تؤرق المواطنين وإزعاج كبير لدى السكان مطالبين الجهات المختصه بتظيم الأسواق والشوارع في المنطقه وخصوصا الشارع الرئيسي بالقرب من المسجد الكبير حيث أن هذا الشارع هو ما يسمى بالطريق الملوكي والمنفذ الرئيسي الذي يربط بين مركز المحافظه بشمال الكرك حيث أن هذه المشاكل قديمه جديده وتم مخاطبة ومطالبة أبناء المجتمع المحلي الجهات المعنية من قبل المسؤولين مرات عديدة ولكن دون جدوى حسب ما وصف البعض من أبناء المنطقه.. 

 

وقال الناشط الإجتماعي الدكتور رضوان المجالي ان الباصات الخصوصي الصغيرة المخالفة لقانون السير والنقل على الطرقات بالأصل تنتشر داخل المنطقه وضواحيها بشكل مزعج دون مراقبة او محاسبة من الجهات المعنية ذات العلاقة، متسببة بكثير من الحوادث المرورية وتعطيل حركة السير ومرور المواطنين مشيرا إلى الإعتداء على الأرصفة والمواقف العامة الخاصه لدى منازل المواطنين 

وأضاف المجالي أن هذا الشيئ أصبح يؤرقهم بشكل يومي

وتعرقل وصولهم الى مبتغاهم بالوقت المحدد مضيفًا
أن الإزدحامات والفوضى المرورية تربك سير المشاه  و خصوصا المسنين والأطفال مطالباً الجهات الأمنيه ورجال السير بوضع نقطة أمنية وسط السوق وحل هذه المعاناه التي أصبحت تتزايد وتزعج السكان على مدار الساعه... 



من جهه أخرى طالب رئيس نادي شيحان في منطقة الربه الأستاذ محمود المجالي أصحاب الإختصاص وبلدية شيحان المراقبه على المحال التجاريه التي أصبحت تشكل ظاهره مقلقة جدآ للحياة العامة بما تسببة من تجاوزات كبيرة وأصبح الجميع يلمس أثرها السلبي بسبب إعتداء أصحاب المحال التجارية بعرض بضائعهم على جوانب الشارع الذي يعتبر رصيفا للمارة إلا أن بضائع التجار إحتلت المكان وأصبح المتسوقون يسيرون وسط الشارع بشكل مزعج جدآ 


جريدة الأنباط قامت بدورها بالتواصل مع رئيس بلدية شيحان طايل المجالي وقال أننا  نقوم بمراقبة جميع المحال التجارية ومخالفة كل مخالف بالتعاون مع مديرية الأمن العام والحاكم الإداري ويتم تحويلهم إلى الحاكم الإداري لمن يقوم بمخالفة القانون والإعتداء على الشارع العام
وأشار المجالي بخصوص وضع نقطه أمنية أو دورية سيتم مخاطبة الجهات المختصه حسب الأصول واعداََ حل هذه المطالب بأسرع وقت ممكن..
تابعو جهينة نيوز على google news