آلام وتصلب الرقبة.. الأسباب والحلول

آلام وتصلب الرقبة.. الأسباب والحلول
جهينة نيوز -

تتحدث نشرة معهد العناية بصحة الأسرة، مؤسسة الملك الحسين، اليوم الأحد، عن آلام الرقبة، التي يصاب بها بعض الناس بين فترة وأخرى.

وتوضح النشرة الأسباب التي تؤدي إلى حدوث آلام أو تصلب في الرقبة، مشيرة إلى طرق وإجراءات من شأنها تخفيف الأعراض وتسريع الشفاء.

تتكون سلسلة ظهرك من عظام صغيرة تسمى فقرات والتي تصطف فوق بعضها لتشكيل العمود الفقري. يدعم العمود الفقري رأسك ويحمي النخاع الشوكي، وهو الهيكل الرئيسي الذي يربط شبكة الأعصاب في جميع أنحاء جسمك. وتنتقل الرسائل عبر هذه الشبكة لإرسال الأحاسيس إلى دماغك.
أما رقبتك فتتكون من 7 فقرات تمتد من الجمجمة إلى الجزء العلوي من الجذع، وتمتص أقراصٌ (ديسكات موجودة بين الفقرات) الصدمات ما بين العظام، كما تدعم عظام وأربطة وعضلات رقبتك رأسك وتسمح له بمرونة الحركة.
 
يعاني العديد من الأشخاص من آلام أو تصلب في الرقبة من حين لآخر للأسباب الآتية:
1. شد الرقبة: إذا كنت تفعل شيئًا برقبتك لا تفعله عادةً، مثل النظر إلى السماء لمشاهدة عرض جوي أو موازنة شيء ثقيل على كتفيك، فقد يبدأ الألم بعد فترة لأن عضلات الرقبة ليست معتادة على العمل بهذه الطريقة. يحدث هذا عادة بسبب بعض الأنشطة والسلوكيات الأخرى أيضاً مثل: وضعية متعبة في العمل لفترة طويلة دون تغيير الموقف، النوم مع رقبتك في وضع خاطئ، والتواء رقبتك أثناء التمرين.

2. التهاب مفاصل الرقبة: مع تقدمك في العمر، تفقد الأقراص الفقرية قوتها وتصبح المسافة بين فقراتك أضيق، وقد تبدأ فقراتك في الاحتكاك ببعض. يحاول جسمك إصلاح هذا الضرر عن طريق تكوين نمو عظمي (نتوءات عظمية). لا يعاني معظم الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة من أي أعراض، ولكن عند حدوثها فإن الأعراض الأكثر شيوعا ًهي آلام الرقبة وتيبسها. قد يعاني بعض الأشخاص من أعراض أخرى مثل الوخز أو التنميل في الذراعين والساقين إذا ضغطت النتوءات العظمية على الأعصاب. يمكن أن يحدث أيضًا تضيق في القناة الشوكية.

3. القرص المنزلق أو المعروف بديسك الرقبة: تشكل الفقراتُ السبعُ العلوية في العمود الفقري رقبَتَك، وتسمى هذه الفقرات العنقية. ترتبط الفقرات ببعضها بواسطة مفاصل جانبية صغيرة والتي تسمح لك مع عضلات رقبتك بتحريك رأسك في أي اتجاه. بين الفقرات توجد أقراص غضروفية تعمل على امتصاص الصدمات وتمنح العمود الفقري مرونته. يحدث القرص المنزلق عندما ينزلق أحد هذه الأقراص قليلاً عن موضعه الطبيعي في العمود الفقري.
لا تشمل أعراض القرص المنزلق ألماً في الرقبة فقط، بل يمكن أن تشمل خدراً وضعفاً في كتفيك وذراعيك. يمكن أن يكون لهذا الانزعاج وفقدان القدرة على الحركة تأثير كبير على حياتك المهنية وعائلتك ونوعية حياتك.

4. إصابات الرقبة: يمكن أن تحدث إصابات الرقبة أثناء حوادث السيارات أو الأحداث الصادمة الأخرى أثناء ممارسة الرياضة. وتشمل أعراض هذه الإصابات تصلب الرقبة وآلام الكتف أو الذراع والصداع وآلام الوجه والدوخة.
قد يكون الألم الناجم عن إصابة السيارة ناتجًا عن تمزق في العضلات أو إصابات في المفاصل بين الفقرات، أو تمزق الرباط أو تلف القرص. يشمل العلاج لهذه الإصابات مسكنات الألم وتقليل النشاط البدني والعلاج الطبيعي. تسبب الإصابات بالإضافة إلى آلام الرقبة أعراضاً أخرى أيضاً، فقد يؤدي الضغط على جذر العصب أو الحبل الشوكي بواسطة انزلاق غضروفي أو نتوء عظمي إلىألم في الذراع، خدر أو ضعف في الذراع أو الساعد، وخز في الأصابع أو اليد، صعوبة في التوازن والمشي،وضعف في الذراعين أو الساقين.

5. أورام العمود الفقري: ينتقل هذا النوع من الورم في معظم الأحيان من أحد أجزاء جسمك إلى العمود الفقري، حيث يضغط على العصب. لكن يمكن في حالات نادرة أن يبدأ في رقبتك. قد تشعر بضعف أو خدر في ذراعيك أو ساقيك. لذا راجع طبيبك على الفور إذا رافَقَ أعراضُ آلام الرقبة فقدان في الوزن والشهية وارتفاع في درجات الحرارة.

العلاج المنزلي:
تتحسن معظم حالات آلام الرقبة في غضون أيام قليلة دون الحاجة إلى زيارة طبيبك. خلال هذا الوقت، حاول الحفاظ على نشاطك ومتابعة أنشطتك الروتينية قدر الإمكان. قد يساعد ما يلي في تخفيف الأعراض وتسريع الشفاء:

- اكتشف ما الذي يسبب ألم رقبتك: على سبيل المثال البقاء في وضع واحد لفترات طويلة، والنوم على بطنك، أو وضعية جسم غير مريحة. بمجرد أن تعرف ما الذي يسبب ألم رقبتك، يمكنك البحث عن طرق لمنع حدوثه، فتقوم بالتركيز على اخذ فترات استراحة منتظمة، والنوم على جانبك، وتصحيح وضعيتك.
- استخدم الحرارة أو البرودة التي يمكن أن تساعد في تخفيف الألم والتيبس: يفضل بعض الناس الحرارة (مثل الكمادات الحرارية، والتدليك بالحرارة، والدش الدافئ)، بينما يفضل بعض آخر البرودة (مثل أكياس الثلج، والمواد الهلامية الباردة). قم دائمًا بلف الكمادات الساخنة أو الباردة في منشفة أو قطعة قماش للمساعدة في حماية بشرتك من الحروق وتلف الأنسجة. لا تستخدم هذه الطريقة لمدة تزيد عن 10 إلى 15 دقيقة في المرة الواحدة، وانتظر حتى تعود درجة حرارة بشرتك إلى وضعها الطبيعي قبل إعادة العملية.
- قم بأخذ قسط من الراحة (مؤقتًا): عند إصابتك بألم الرقبة لأول مرة، قد تجد أن الراحة لفترة قصيرة يمكن أن تفيدك، لكن يمكن أن تؤدي الراحة الزائدة إلى تيبس عضلات رقبتك وجعل الألم يستمر لفترة أطول.
- جرب تمارين خفيفة لإرخاء العضلات والأربطة في أسرع وقت ممكن.
- استخدم وسادة منخفضة صلبة للنوم فالكثير من الوسائد ستؤدي إلى ثني رقبتك بشكل غير طبيعي، والوسائد شديدة النعومة لن توفر لرقبتك الدعم الكافي.
- قم بتدليك رقبتك لتخفيف الألم: يمكن أن يساعدك التدليك في تخفيف الألم كما أنه يساعد في تخفيف التوتر وشدّ العضلات.
- خذ وقتًا للاسترخاء: جرب بعض تمارين الاسترخاء (مثل اليقظة والتخيل واسترخاء العضلات التدريجي) التي تساعد في تقليل توتر العضلات في رقبتك وكتفيك.
- جرب كريمًا أو جيلًا مضادًا للالتهابات أو مسكنًا قد يوفر تخفيفًا مؤقتًا للألم. تحدث مع طبيبك للحصول على المشورة العلاجية.
تابعو جهينة نيوز على google news