الصحة العالمية تصدم الجميع بشأن مناعة القطيع

الصحة العالمية تصدم الجميع بشأن مناعة القطيع
جهينة نيوز -
قال تيدروس أدهانوم جيبريسوس مدير منظمة الصحة العالمية اليوم الاثنين، إن الاسبوع القادم ستشجع المنظمة جميع البلدان على الوفاء بتعهداتها تجاه حملة التلقيح العالمية "كوفاكس"، وذلك حتى يتم الانتهاء من تطعيم عمال الصحة والمعرضين لمخاطر عالية في جميع البدان في غضون 100 يوم، مشيرًا إلى أن مناعة القطيع ضد الفيروس لن تحدث في العام الجاري.

وأضاف:"تواصل منظمة الصحة العالمية مطالبة مصنعي اللقاحات من جميع أنحاء العالم بالتحرك بسرعة لتوفير البيانات اللازمة التي ستسمح لنا بالنظر فيها في قوائم الاستخدامات الطارئة".

وتابع:"يسعدني أن فريق منظمة الصحة العالمية موجود الآن في الصين ويعمل مع منتجي لقاحي سينوفاك وسينوفارم المضادين لفيروس كورونا، لتقييم الامتثال لممارسات تصنيع الجودة الدولية قبل إدراج الاستخدام الطارئ المحتمل من قبل منظمة الصحة العالمية. نتطلع ايضا إلى معهد سيرم الهندي، لتقديم مجموعات بيانات كاملة للتقييم السريع حتى تتمكن منظمة الصحة العالمية من تحديد ما إذا كان بإمكاننا التوصية بلقاح أسترازينيكا للاستخدام الدولي".

وذكر أدهانوم أنه "خلال عطلة نهاية الأسبوع، أخطرت اليابان منظمة الصحة بشأن نوع جديد من الفيروس. كلما زاد انتشار كورونا، زادت فرصة حدوث تغييرات وطفرات جديدة للفيروس. وعلى وجه الخصوص، يبدو أن انتقال بعض أنواع الفيروس آخذ في الازدياد. يمكن أن يؤدي ذلم إلى زيادة عدد الإصابات والاستشفاء، وهو أمر يمثل إشكالية كبيرة لعمال الصحة والمستشفيات التي اقتربت بالفعل من نقطة الانهيار. في الوقت الحاضر، لا يبدو أن المتغيرات تظهر زيادة في شدة المرض".

وواصل:" كما نعمل على البحث من أجل إطلاق اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، نواصل العمل على تحديد أصول الفيروس. يسعدنا أن فريقًا دوليًا من العلماء - خبراء متميزين من عشر مؤسسات ودول - بدأوا سفرهم إلى الصين للمشاركة في البحث العلمي ومراجعته مع نظرائهم الصينيين حول أصول الفيروس. ستبدأ الدراسات في ووهان، لتحديد المصدر المحتمل للعدوى للحالات المبكرة. ستقود الأدلة العلمية الفرضيات، والتي ستكون بعد ذلك أساسًا لمزيد من الدراسات طويلة المدى".

وشدد على أنه على الرغم من اللقاحات، فإن مناعة القطيع ضد فيروس كورونا لن تحدث في عام 2021.
تابعو جهينة نيوز على google news