سامر نايف عبدالدايم يكتب :النزاهة ومكافحة الفساد .. جهود وطنية مخلصة

سامر نايف عبد الدايم
جهينة نيوز -
جهينة نيوز -
النزاهة ومكافحة الفساد .. جهود وطنية مخلصة
رفعت (هيئة النزاهة ومكافحة الفساد) إلى جلالة الملك عبدالله الثاني، تقريرها السنوي للعام 2019. وتضمن التقرير أبرز نتائج أعمال الهيئة وتوصياتها، حيث تعاملت في عام 2019 مع 2572 شكوى، وساهمت باسترداد نحو 151 مليون دينار.
من المهم هنا التأكيد لجميع منسوبي (هيئة النزاهة ومكافحة الفساد) فردا فردا، أن الجميع ينظر إلى جهودكم الوطنية المخلصة في مجال مكافحة الفساد ومحاربته، بما يتضمنه من عمل دؤوب وشاق على المستويات كافة بكثير من الشعور الوطني المليء بالتأييد والتضامن والامتنان.
"سيادة القانون ومحاربة الفساد أولوية، وأغلبية الأردنيين يرغبون هذا التوجه، ولا أحد فوق القانون".. بهذه الكلمات يشدد باستمرار قائد الوطن جلالة الملك عبد الله الثاني على أهمية العمل بشفافية ، ورسالة إلى الحكومة بأن تضرب بيد من حديد على الفساد والفاسدين، والمحافظة على مقدرات الوطن ومكتسباته، مستهدفة قطع دابر كل من يستغل مصالحه الشخصية للاستغلال والتكسب غير الشرعي، مهما كان منصبه أو مكانته.
كل مواطن يعيش على أرض الأردن هو شريك مع الحكومة في تطبيق نهج الشفافية والمكاشفة وتوخي الدقة والعدالة في جميع إجراءات محاربة الفساد ومن أجل تعزيز النزاهة في المجالين التشريعي والإجرائي.. ونحن كإعلاميين دورنا المساهمة في كشف الحقائق والتجاوزات بدعم وتعاون مختلف الجهات الرقابية ، وان نكون يد واحدة في مكافحة الفساد وترسيخ مبدأ المساءلة لكل مسؤول ، ومحاسبة كل مقصر مهما كان موقعه لأن الفاسدين لا مكان لهم بيننا .

سامرنايف عبد الدايم
تابعو جهينة نيوز على google news